بعد السخرية من الدعاء ”لايف“.. عمرو خالد يردّ: ”هذا تجنّ على شخصي الضعيف“

بعد السخرية من الدعاء ”لايف“.. عمرو خالد يردّ: ”هذا تجنّ على شخصي الضعيف“

المصدر: فريق التحرير

واجه الداعية المصري عمرو خالد سخرية واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي بعد نشره مقطعًا مصورًا أمام الكعبة، ظهر فيه على البث المباشر عبر الفيسبوك يخصص فيه الدعاء لمتابعي صفحته.

وردَّ الداعية المثير للجدل من خلال تغريدة على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي، قائلاً: ”ساءني وأنا في الحج ما تم تداوله على عدد من المواقع وصفحات مواقع التواصل الاجتماعي، مجتزأ من سياقه بغرض إثارة الجدل حولي، وهو في الحقيقة لا يعدو محاولة متكررة، بعد أن زعم البعض أنني اختصَّيت متابعي صفحتي على موقع فيسبوك بالدعاء لهم بأن يكونوا من أهل الجنة، وإظهار الأمر على أنه استثناء لهم دون المسلمين، في حين أنني دعوت لعامة المسلمين بأن يرزقهم الله الجنة، كما هو واضح من الفيديو الكامل“.

وأضاف:“لكن ذلك لم يظهر في مقطع الفيديو المجتزأ لغرض في نفس من تداوله على هذا النحو بهدف الإثارة والتجني على شخصي الضعيف، وهذا على غير الحقيقة، وإنني إذ أبرأ إلى الله من ذلك، فإنه يسعدني أن ألبي طلبات متابعي بالدعاء لهم عسى أن يتقبل الله دعائي..“.

وكان مقطع فيديو بثّه الداعية المصري خصَّ فيه متابعي صفحته على ”الفيسبوك“ بالدعاء، قد أثار جدلاً واسعاً على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث أنه أول داعية يظهر بهذه الطريقة في البث المباشر، مستدبرًا الكعبة للتواصل مع المتابعين.

وأثارت دعوات الداعية ”عمرو خالد“ سخرية واسعة بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي، معتبرين أنها تندرج تحت ما سموه ”المتاجرة بالدين“ بهدف زيادة متابعيه عبر صفحته على الفيسبوك.

وقال ”عمرو خالد“ في الفيديو الذي بثه من أمام الكعبة المشرفة في مكة المكرمة وهو يؤدي مناسك الحج: ”يا رب ارضَ عن كل الشباب والبنات اللي معنا على هذه الصفحة.. اللهم أُشهدك أن الشباب، والبنات، والرجال، والنساء، الموجودين على صفحتي أحبهم، اللهم أجبْ دعاءهم“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة