عابد فهد - نقطة انتهى
عابد فهد - نقطة انتهىإنستغرام

"نقطة انتهى".. ما تخافه يحدد مصيرك (فيديو)

بعد مجموعة الإعلانات الترويجية التي نشرتها شركة سيدرز آرت (الصبّاح إخوان) على صفحاتها في مواقع التواصل الاجتماعي لأبطال مسلسل "نقطة انتهى": عابد فهد، وندى أبو فرحات، وأنس طيارة، وعادل كرم، باتت الصورة أوضح عن عمق الصراع الذي تدور في فلكه الشخصيات، والقائم بشكل أساسي حول موضوعة الخوف.

عابد فهد يبدو متوتراً إلى أقصى درجات التوتر وهو يقول: الخوف هو سبب كل شي.. ويمكن لو ما خفت أو واجهت كانت تغيرت كتير أشياء.. بس كأنه الخوف بيموتنا ونحنا عايشين".

بدورها، تظهر ندى أبو فرحات في البرومو مقهورة ومن كلامها يبدو أنها مخدوعة بطريقة ما، إذ تقول: "تعبت.. بدي أطوي الصفحة خلص.. ما بقا إلي جلادة لا عاتب، ولا ازعل، ولا شي، ما بعرف أنا ليه بعصّب، كل ما حب حدا بدو يأذيني".

ندى أبو فرحات
ندى أبو فرحات إنستغرام

أما عادل كرم فيبدو عازماً على الانتقام ومُصرّاً على كشف حقيقة ما، ففي خطابه فيما يشبه مؤتمراً صحفياً، يعبِّر عن ذلك بالقول: "نحنا مكفيين ع العهد، وبحب قلن لهدول الحرامية اللي آخدين البلد.. ما بتخوفونا بحركات الزعرنات تبعكن اللي بتشبهكن وبتشبه تاريخكن".

في حين أن أنس طيارة المطعون بكرامته يظهر مع مسدس وهو يقول: "أنا ما بكرهكن لأنه ما قبلتوني بيناتكن لا، أنا بكرهكن لأنه ما تركتوني بحالي، من وقتا صرت قول يا ولد اللي ما بدو ياك تجي لعندو هاتو لعندك، وطلعتوا كلكن متلي".

أخبار ذات صلة
هل يحاول مسلسل مليحة اقتناص "ترند" حرب غزة؟‎

أربعة أركان تقوم عليها دراما مسلسل "نقطة انتهى"، الذي كتب نصه فادي حسين وأخرجه محمد عبد العزيز، وسيعرض على شاشة mtv خلال شهر رمضان المبارك، بمشاركة باقة من أشهر نجوم الدراما في الوطن العربي، إضافة إلى من ذكرناهم: محسن غازي، والشاب تيم عبد العزيز، وخالد السيد، وجورج شلهوب، ووفاء طربيه، وبياريت قطريب.

قصة العمل

العمل ينتمي إلى نوع الاجتماعي البوليسي، جامعاً بين الأكشن والدراما. وتدور قصته حول صيدلي الحي "فارس يعقوب" (عابد فهد) المُصاب بمرض الباركنسون الذي يجاهد من أجل إخفاء جريمته الأولى التي ارتكبها عن طريق الخطأ بحق شقيق زوجته المراهق، ما جعله متورطاً مع المافيات ورجالات السياسة في لبنان.

فيما تسعى الزوجة "كارما مطر" (ندى أبو فرحات) إلى كشف حقيقة مقتل شقيقها الوحيد بمساعدة حبيبها السابق المحامي المرموق "سامي شرف الدين" (عادل كرم).

وأثناء رحلة بحث الزوجين عن الطمأنينة الخاصة به، يتعين عليهما مواجهة حقائق قاسية وصادمة عن بعضهما، خاصةً عندما يصطدمان بأحد شبّان الحي "غزوان" (أنس طيارة)، الذي يحمل في قلبه الكثير من البغض والعداء تجاههما على خلفية حادثة قديمة.

لتنتهي قصتهما بتمزيق أواصر زواجهما، وتنقلب حياتهما وحياة المُحيطين بهما رأساً على عقب، خصوصًا عندما يجدان نفسيهما ملزمان بمواجهة سيل جارف من المصائب، إلى جانب حقائقهما الخفية، ولتؤكد جميع شخصيات العمل، التي يحدد الخوف بشكل أساسي مصائرها، بأن "لكل بداية نهاية، ولكل نهاية نقطة".

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com