”كفر دلهاب“.. وجبة درامية مثيرة من مطبخ مخرج جريء

”كفر دلهاب“.. وجبة درامية مثيرة من مطبخ مخرج جريء

المصدر: صفوت دسوقي- إرم نيوز

رغم تاريخ فن التمثيل في مصر والعالم العربي، لم نجد على مدار هذا التاريخ الطويل فيلماً سينمائيًا أو مسلسلاً تلفزيونياً يعتمد على الخدع والخيال بصورة جيدة، فكل الأعمال الفنية التي تعتمد على تيمة الرعب تم تنفيذها بشكل فقير جدًا وخال من محاولات الإبهار والدقة، وعلى العكس تمامًا في أمريكا وأوروبا، شهدت تلك الأعمال طفرة كبيرة لدرجة أن المشاهد ينفصل عن الواقع تمامًا عندما يشاهد العمل الأجنبي.

الجيل الجديد من المخرجين لديه طموح كبير ويدرك جيدًا أنه يستطيع فعل أي شيء إذا توفرت له عوامل وأسباب النجاح، وهذا ما أثبته بالدليل القاطع المخرج أحمد نادر جلال، فقد قدم مسلسل ”كفر دلهاب“ بشكل وصورة رائعين، فكل الخدع ومشاهد الرعب والقتل تبدو حقيقية، ولا نبالغ إذا قلنا أن ”كفر دلهاب“ هو الأعلى في نسبة المشاهدة بسبب قصته الأسطورية وبراعة مخرجه في تحويل الأسطورة إلى صورة ناطقة ومتحركة، بالإضافة إلى أداء كل نجوم العمل، الذين توحدوا مع شخصياتهم لحد التطابق.

تدور أحداث مسلسل ”كفر دلهاب“ في العصور القديمة داخل قرية مسحورة يؤمن سكانها بالسحر والأعمال، والرائع في العمل هو تصاعد الأحداث لدرجة أن المشاهد ينتظر الحلقة التالية لمتابعتها بشغف شديد، والعمل من تأليف يوسف الشريف، وفكرة عمرو سمير عاطف، ومن إخراج أحمد نادر جلال، الذي ورث عن والده حب المغامرة والبحث عن الاختلاف.

يؤدي يوسف الشريف في المسلسل، دور طبيب الكفر، والحقيقة أن أداءه يؤكد أن الخبرة تثقل الموهبة وتدعمها، فكل انفعالات يوسف الشريف حاضرة، وتفوقت روجينا في دور ”زهرة“ على نفسها، وأثبتت للجميع أنها ممثلة من العيار الثقيل، ويضم العمل نخبة من أفضل نجوم التمثيل، مثل محمد رياض في دور ”بهاء الدين كتخدة“، وأحمد سعيد عبدالغني وسهر الصايغ في دور ”هند“، كما تألق في المسلسل الفنان الكبير هادي الجيار في دور أبوالعز، شيخ الغفر.

ويحسب للمخرج توصيف كل عناصر العمل في مكانها الصحيح، كما يحسب لكاتب السيناريو دقته ومهارته في الحفاظ على تدفق وسرعة الأحداث.

ونجح مدير التصوير هيثم حسني في تقديم صورة متميزة، كما برع المونتير محسن عبدالوهاب في خلق حيوية في العمل بذكائه، ولعب الماكيير مصطفى معوض أيضًا في ”كفر دلهاب“ دوراً مهماً، لأن أغلب الشخصيات تعتمد على الماكياج بسبب الزمن الذي تدور فيه الأحداث، فيما جاءت موسيقى عمرو إسماعيل ملائمة لأجواء القصة والديكور دقيق جدًا وعبّر عن أجواء الأحداث بمصداقية.

باختصار ”كفر دلهاب“ عمل مثالي جدًا ويعد بمثابة وجبة فنية مثيرة من مطبخ مخرج جريء.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com