منوعات

مهرجان كان.. مكسيكي يخطف الجائزة وإيطالية أفضل ممثلة‎ "صور"
تاريخ النشر: 28 مايو 2017 7:05 GMT
تاريخ التحديث: 28 مايو 2017 7:09 GMT

مهرجان كان.. مكسيكي يخطف الجائزة وإيطالية أفضل ممثلة‎ "صور"

المخرج الإيراني تعذر عليه في العام 2011 القدوم لتسلم جائزة الإخراج في فئة "نظرة ما" عن فيلم "إلى اللقاء" لأنه كان موضوعًا في الإقامة الجبرية.

+A -A
المصدر: باريس – إرم نيوز

فاز المخرج المكسيكي ميشيل فرانكو بالجائزة الكبرى لقسم ”نظرة ما“ بالدورة السبعين لمهرجان كان السينمائي الدولي، بينما خطفت الإيطالية جاسمين ترينكا جائزة أحسن ممثلة.

وحقق الأمريكي تايلور شريدان جائزة أحسن مخرج، بينما حقق الفرنسي ماثيو أمارليك جائزة أفضل سرد شعري على الشاشة عن فيلمه ”باربارا“، وفاز الإيراني محمد رسولوف عن فيلمه ”وداعا“ بجائزة لجنة التحكيم الخاصة.

ونال المكسيكي فرانكو، الجائزة الكبرى لقسم نظرة ما، عن فيلمه الذي يدور حول فاليريا ابنة الـ17 عاما الحامل التي تعيش مع أختها وتسعي لمعرفة المزيد عن والدتها الغائبة وتدعوها لمساندتها في ظروف حملها ومسؤولية الطفل القادم لكنها تعرف سريعا لماذا كانت الأم حريصة على البقاء بعيدا.

وولد فرانكو عام 1979 بالمكسيك، وفاز بجائزة قسم نظرة خاصة في مهرجان كان السينمائي عام 2012 عن فيلم ”After Lucia“.

أما الأمريكي تايلور شيريدان ففاز عن فيلم ”نهر الرياح“ والذي يدور حول فريق من أف بي آي يحقق في جريمة قتل ويصادف معوقات تتعلق بتحفظ الأمريكيين الأصليين.

أما ماثيو أمارليك فهو ممثل ومخرج سينمائي وكاتب سيناريو فرنسي، قدم فيلمًا عن مخرج يشرع في تنفيذ فيلم عن السيرة الذاتية لمطربة تدعى باربارا.

وفازت الممثلة الإيطالية جاسمين ترينكا بجائزة أفضل ممثلة عن دورها في فيلم FORTUNATA، وهو فيلم إيطالي من إخراج سيرغيو كاستيليتو.

وقدم سولوف فيلم ”وداعا“ وهو إيراني المولد عام 1972.

من ناحية أخرى، منحت جائزة فئة ”نظرة ما“ في إطار مهرجان كان للفيلم مساء أمس السبت، إلى فيلم ”رجل نزيه“ للمخرج الإيراني محمد رسولوف الذي يحمل فيه على الفساد في بلاده.

ويتناول الفيلم حياة رضا وهو رجل يعيش حياة بسيطة، ويقرر أن يحارب فساد شركة خاصة تدفع الناس إلى بيع ممتلكاتهم.

وتمكن المخرج من المجيء إلى المهرجان هذه السنة، ففي العام 2011 تعذر عليه القدوم لتسلم جائزة الإخراج في فئة ”نظرة ما“ عن فيلم ”إلى اللقاء“ لأنه كان موضوعا في الإقامة الجبرية.

وشارك في مسابقة ”نظرة ما“ 18 فيلمًا من دول مختلفة من بنيها ستة أفلام أولى لمخرجيها.

وتشهد الدورة الجديدة للمهرجان (من 17 إلى 28 مايو/ أيار الجاري)، عرض 49 فيلماً من 29 دولة، بينها 19 فيلماً تتنافس على جوائز المهرجان، وأبرزها جائزة السعفة الذهبية لأفضل فيلم.

ويعد مهرجان كان أهم المهرجانات السينمائية في العالم، ويعود تأسيسه إلى عام 1946، ويقام في شهر/ مايو من كل عام، بمدينة كان في جنوب فرنسا.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك