ميغان وهاري وكيت وويليام
ميغان وهاري وكيت وويليامGetty Images

هل تسببت ميغان ماركل بمرض كيت ميدلتون؟

قالت صحيفة "تلغراف" البريطانية إنها لا تصدق الشائعات التي تدور حول تواصل الأمير هاري وزوجته ميغان مع الملك وأميرة ويلز للاطمئنان على صحتهما إثر تلقيهما العلاج في المستشفى، ولكن إن كان الخبر صحيحًا، فذلك لكي يظهر كلاهما "طيبة قلب" و"تعاطفًا" مع الأمر.

ومهما شعر الملك بالسوء والخيانة والانزعاج، إلا أن عاطفة الأبوة تجاه ابنه الأصغر موجودة، بحسب الصحيفة.

وأكدت الصحيفة أن هاري وميغان انشغلا بإحداث ضرر كبير بسمعة العائلة المالكة، خاصة بعد ظهورهما في مقابلة مع الإعلامية الشهيرة أوبرا وينفري لكشف المستور.

ولكن الإساءة التي تعرضت لها زوجة أخ هاري، كيت ميدلتون، لا تغتفر، بحسب الصحيفة، مضيفةً، أن عائلة ساسكس وجهت انتقادات متكررة لها، منها أنها جعلت ميغان تبكي أثناء الاستعداد لزفافها، وأنها رفضت معانقتها في أول لقاء لهما.

Kirsty O'Connor

وعن ذلك، قال هاري: "أعتقد أنه بالنسبة للعديد من الأشخاص في العائلة، وخاصة الرجال، قد يكون هناك إغراء أو رغبة في الزواج من شخص يناسب القالب بدلاً من شخص مقدر لك أن تكون معه"، مشيراً إلى الفرق بين اختيار القلب والعقل.

ميغان السبب

ولعل الضغط الناجم عن موقف ميغان وهاري أسهم في شعور أميرة ويلز بالتوعك، بحسب ما ذكرت "تلغراف"، منوهةً إلى أن كيت خضعت لعملية جراحية كبرى في البطن وتحتاج لنحو أسبوعين للتعافي، ويعتقد البعض من "الذين أصيبوا بفتق ما بعد الولادة أن هذا هو ما تعاني منه كيت؛ لأنه يصيب الأشخاص الأصحاء وفترة النقاهة هي نفسها 14 يومًا".

وقالت الصحيفة، إن الأميرة ستواصل مهامها الملكية "من السرير"، حتى تتعافى تمامًا من وعكتها.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com