رشا شربتجي تتحدث عن الجدل الذي أثاره مشهد ”التفجير“ بدمشق

رشا شربتجي تتحدث عن الجدل الذي أثاره مشهد ”التفجير“ بدمشق

المصدر: دمشق - إرم نيوز

بعد الكثير من الجدل الذي أحدثته التفجيرات المتعلقة بمشاهد مسلسل ”شوق“ للمخرجة رشا شربتجي، نشرت شربتجي عبر حسابها على انستغرام صورة توضيحية للتفجير الذي جاء ضروريًا لمشاهد العمل.

وكتبت شربتجي موضحة، أن كل ماقيل بسبب هذه التفجيرات لم يدفعها إلى الحزن لأنها تشعر أن ”الناس لم يعد ينقصها انطلاق مثل هذه الأصوات“، مؤكدة أن ”صوت التفجير لم يكن كبيراً كما قيل“.

وأضافت، أن فريق العمل سعى إلى أن تكوين كتلة النار كبيرة على حساب الضغط والصوت، لكنها استنكرت حديث بعض الصفحات على مواقع التواصل الاجتماعي، بأن عدم إعلام القاطنين في المكان عن موعد التفجير جاء متعمدا كي يتمكن فريق العمل من الحصول على رد فعل طبيعي وعفوي. مشددة على قسوة هذا الكلام ونافية صحته بالمطلق.

وأشارت بأنها كمخرجة، رفضت أن يكون الكومبارس بذات اللقطة مع مشهد الانفجار، مع أن خبير التفجيرات أعلمها بإمكانية أن يكونوا على بعد ثلاثة أمتار من مكان التفجير. وصورت مشاهد الكومبارس قبل مشهد التفجير ليتم تركيب المشهد بالجرافيك.  مضيفة أن الصور التي أرفقتها تؤكد كلامها.

وشددت على أن سبب توضيحها هو عدم استهانتها بالناس، واحترامها للجميع وحتى لا يأخذ أيا كان فكرة خطأ عنها أو عما جرى خلال التصوير.

يشار إلى أن شربتجي انتهت مع تصوير مشهد التفجير من تصوير العمل الذي كتبه حازم سليمان وأنتجته شركة ”إيمار“ الشام.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com