جمال سليمان يردّ على قرار إحالته للتأديب في دمشق بسبب معارضته للأسد

جمال سليمان يردّ على قرار إحالته للتأديب في دمشق بسبب معارضته للأسد

المصدر: صفوت دسوقي - إرم نيوز

طالب مجلس التأديب في نقابة الفنانين السورية مجموعة من الفنانين المؤيدين للثورة السورية والمقيمين خارج سوريا، بالحضور أمام المجلس نهاية الشهر الجاري.

وأوضح بيان نشرته مواقع مؤيدة للنظام اليوم، الثلاثاء، أن الفنانين هم: جمال سليمان، وعبد الحكيم قطيفان، ومي سكاف، ومكسيم خليل، ولويز عبد الكريم، وسميح شقير، وعبد القادر محمد رشاد، ومازن الناطور.

وطالبت النقابة حضور الفنانين أمام مجلس التأديب، الأربعاء 26 تشرين الأول الجاري.

ورد الفنان السوري جمال سليمان على هذه الدعوة في تصريح خاص لـ ”إرم نيوز“ إن ”هذا كلام قديم وسخيف، ويتم طرحه بين الحين والآخر، ولست نادمًا على موقفي“.

وأضاف: ”على رجال الصحافة مساندتي إذا اقتنعوا بموقفي، أو المطالبة بإعدامي إذا اختلفوا معي، موقفي ثابت ولن يتغير“.

ووجه جمال سليمان، حديثه لرجال الصحافة والإعلام، قائلًا: ”هل يستحق موقفي من نظام بشار الأسد، الإحالة لمجلس تأديب أم لا؟“.

يذكر أن النقابة أصدرت، في آب 2015، قرارًا بفصل عشرات الممثلين والمخرجين والموسيقيين بحجة تخلفهم عن تسديد اشتراكهم لأكثر من ستة أشهر، فيما يرى البعض أن سبب  الفصل يعود إلى موقف هؤلاء من النظام السوري وقرارهم بمساندة الشعب لمواجهة النظام.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com