رانيا يوسف لـ“إرم نيوز“: علاقتي بخالد النبوي ”زي الفل“.. وهذا سبب فشل ”7 أرواح“

رانيا يوسف لـ“إرم نيوز“: علاقتي بخالد النبوي ”زي الفل“.. وهذا سبب فشل ”7 أرواح“

المصدر: صفوت دسوقي- إرم نيوز

تمتلك الفنانة المصرية رانيا يوسف، أدواتها جيدًا، فهي تعمل في السينما والتلفزيون، ومن المستحيل أن تكرر أعمالها، لديها ذكاء حاد في اختيار أدوارها، ففي رمضان الماضي، ظهرت النجمة الشابة في عملين دراميين، الأول ”أفراح القبة“، للمخرج محمد ياسين، والثاني ”سبع أرواح“، أمام الفنان خالد النبوي، وكان حضورها في المسلسلين لافتًا للغاية، لذا، التقت ”إرم نيوز“ بالممثلة الجميلة والموهوبة، للحديث معها بشأن منهجها في اختيار أعمالها، وخطواتها الفنية الجديدة، وغيرها من الأمور، في سياق الحوار التالي:

– بعد مشوار حافل بالعديد من الأعمال الفنية.. هل تشعرين بالرضا عن خطواتك؟

الحمد لله، سعيدة بكل أعمالي، ولكن الفنان الجيد دائمًا في حالة نهم، يريد أن يقدم كل الأدوار، أنا أعشق الفن، ولا أتعامل معه كوسيلة لكسب الرزق، أعتبره إبداعًا وخيالًا، لذا أنا طماعة، وأبحث عن التجديد في أدواري.

– هل تهتم رانيا يوسف بمساحة الدور المعروض عليها؟

مؤمنة بأن الدور الجيد يفرض نفسه، مهما كانت مساحته، المهم أن يقدمه الفنان بشكل مقنع ومؤثر، وعندما تصل الرسالة إلى المتلقي، يدرك الفنان أنه يسير في الطريق الصحيح، فالعلاقة بين الممثل والجمهور إرسال استقبال، وعلى الفنان أن يرسل بشكل جيد ومؤثر، وعلى الجمهور أن يستقبل ويحلل ويقيم.

– ما المغري بالنسبة لك في سيناريو مسلسل ”ليلة“؟

المسلسل يضم نخبة من أهم الممثلين، مثل مكسيم خليل وسهر الصايغ، والقصة جديدة، ولا أحب الحديث عن تفاصيل الشخصية، حتى لا أفسد للجمهور متعة المشاهدة، ولكنني متفائلة بالعمل جدًا، وسيتم عرضه بعيدًا عن موسم شهر رمضان، وبالتحديد في نوفمبر المقبل.

– بصراحة شديدة.. هل تحبين عرض أعمالك خلال رمضان؟

أي فنان يحب أن يعرض عمله خلال رمضان، بسبب ارتفاع نسبة المشاهدة، لكني مؤمنة إيمانًا كاملًا بأن العمل الجيد يفرض نفسه في أي وقت، وفي الفترة الأخيرة تم خلق موسم موازي لرمضان، ورأينا أعمالًا درامية تعرض بعيدًا عن رمضان، وتحقق نسبة مشاهدة عالية.

rania1.jpg

– كيف ستظهرين في برنامج «saturday night live» بالعربي؟

أشارك في إحدى حلقات الموسم الجديد، وعلى الرغم من امتناعي عن المشاركة في البرامج، إلا أن فكرته أعجبتني، ودفعتني للموافقة عليه فورًا، لأنها مختلفة، وتدفع الممثل إلى كشف جوانب جديدة من شخصيته، يخاف أن يراها الجمهور، وحقيقة أنا تابعت الموسم الأول منه، خاصة حلقة روبي ودنيا سمير غانم، وأعجبتني كثيرًا.

– ماذا يمثل مسلسل ”أفراح القبة“ في مشوارك الفني؟

أحدث نقلة نوعية في مشواري الفني، وتوقعت ذلك، لأن الرواية من تأليف الروائي نجيب محفوظ، والمسلسل من إخراج محمد ياسين، الذي يمتلك رؤية فنية خاصة، ولديه قدرة رائعة على استفزاز الممثل، حتى يخرج أفضل أداء لديه، وشارك في العمل نجوم كبار أمثال منى زكى وإياد نصار وجمال سليمان وصبا مبارك، والكل قدّم دوره بعناية شديدة.

– هل هذه المرة الأولى التي تتعاونين فيها مع المخرج محمد ياسين؟

”أفراح القبة“ تجربتي الثانية مع محمد ياسين، حيث سبق وتعاملت معه في مسلسل ”موجة حارة“، وكنت سعيدة بتكرار التعاون معه، لأنه متميز، ويحب أن يظهر الممثل بشكل وأداء أفضل، ومستعدة أن أعمل معه وأنا عمياء.

– حدثينا عن شخصية ”سنية عبده“ في المسلسل؟

كانت شخصية صعبة جدًا، ويكفي القول إنني أخذت 3 أشهر من أجل تعلم الرقص بشكل وصورة معينة، أن تقدم أداءً تمثيليًا مع الرقص أمر صعب جدًا.

– ماذا عن الأنباء التي ترددت بشأن اتجاهك للغناء؟

ليس صحيحًا، فليس معنى أن أقدّم أغنية في مسلسل، أن أتجه للغناء، أنا ممثلة فقط وأحب التخصص، ولا مانع من أداء بعض الأغاني إذا تطلب الأمر، ولكن صوتي ليس طربيًا.

– هل تشعرين أنّ مسلسل ”7 أرواح“ تعرّض للظلم.. وما حقيقة خلافك مع خالد النبوي؟

أنا أرفض تمامًا العرض الحصري، وأرى أنه يضر بالعمل الفني، ولا يصب في مصلحة الفنان، فقد فازت إحدى القنوات بعرض المسلسل حصريًا، لذا لم يحقق نسبة مشاهدة عالية، لكنه مسلسل متميز، وسعيدة بالمشاركة فيه، أما علاقتي بخالد النبوي ”زي الفل“، وخلافي معه شائعة.

– هل أثرت الشائعات سلبًا على رانيا يوسف؟

الشائعات جزء من حياة الفنان، ولكني تعلمت عدم الالتفات إليها، وأفضل النظر إلى الأمام دائمًا.

rasnia2.jpg

– هل ترغبين أن تلتحق بناتك بالوسط الفني؟

لن أعترض على ذلك، وأكبر دليل أنّ ابنتي نانسي، قامت بالتمثيل أمام نادية الجندي في مسلسل ”أسرار“.

– ما مشاريعك الفنية القادمة؟

منشغلة حاليًا بتصوير مسلسل ”ليلة“، وأشتاق إلى العمل في السينما، وأبحث عن سيناريو جيد أعود به إليها.

– حدثينا عن بدايتك في عالم الفن.. وهل كانت صعبة أم سهلة؟

بدأت في الإعلانات، واكتشفني المخرج علي عبدالخالق، وبعد ذلك توالت الأعمال الفنية، وبالمناسبة تعلمت من الكبار التردد في اختيار أدواري، حتى أستقر على الأفضل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة