ميادة الحناوي تعيد الروح إلى الفن الأصيل في مهرجان ”الحمامات‎“

ميادة الحناوي تعيد الروح إلى الفن الأصيل في مهرجان ”الحمامات‎“

المصدر: محمد رجب - إرم نيوز

بعد غياب طويل عادت المطربة السورية ميادة الحناوي إلى تونس، لتطرب جمهورها على ركح مسرح الهواء الطلق بمدينة الحمامات الساحلية الجميلة، في مهرجانها الدولي.

وكان اللقاء جميلاً، إثر صعود المطربة ميادة الحناوي، على الركح، مساء أمس، لتحية الجمهور الذي جاء ليتمتع بالطرب الأصيل، الذي افتقده في السنوات الأخيرة، جمهور قابلها بالتحية والقبول، فمتّعته بالطرب الأصيل، في سهرة أعادت إلى المهرجان جمهوراً يطرب لمثل هؤلاء الفنانين، بأغانيهم المتميزة.

وفعلاً، أطربت ميادة الحناوي جمهورها بتقديمها لمجموعة من الأغاني الطربية الجميلة، فغنّت أحلى أغانيها لبليغ حمدي وصلاح الشرنوبي وفاروق سلامة.. من ”أنا بعشقك أنا، أنا كلّي لك أنا..“، و“والله يا زمان.. ياهوا زمان..“، و“هي الليالي كده..“، و“أنا مخلصالك أنا..“، و“يا شوق، يا شوق..“، و ”حبّينا واتحبّينا“..

بصوتها الجميل، أطربت وهي تغنيّ والجمهور يردّد ”ياحلاوة الحبّ .. آه .. وحبيبي وأنا واياه.. بنسى العالم.. دا كله.. من لهفة بقول الله..الله الله..“..

وفي تصريح إذاعي، عبّرت المطربة ميادة الحناوي عن فرحتها بلقاء الجمهور التونسي من جديد، بعد غياب دام سنوات. وحول انحطاط الذوق الفني العام في العالم العربي، أكدت مطربة الجيل أنّ وسائل الإعلام تلعب دوراً كبيراً في التسويق للفن الهابط، بالرغم من وجود بعض الأسماء الناشطة في الساحة الفنية ومنها كاظم الساهر وصابر الرباعي..

وتتواصل سهرات المهرجان الدولي بالحمامات في دورته الثانية والخمسين بعروض متنوعة، فنية ومسرحية، حتى العشرين من أغسطس القادم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com