بعد 200 عام.. متحف هنتريان في لندن يزيل رفات "الرجل العملاق"

بعد 200 عام.. متحف هنتريان في لندن يزيل رفات "الرجل العملاق"

بعد مرور قرابة 200 عام على عرض متحف هنتريان للعينات التشريحية للكائنات الحية في لندن، للهيكل العظمي للإيرلندي تشارلز بيرن، الشهير بـ "العملاق"، أعلنت إدارة المتحف اليوم الأربعاء عن إزالة رفاته من المعرض بسبب حساسية قضيته، التي تتحدث عن جدل قديم يدعو إلى دفنه في بحر مدينة مارغيت البريطانية تحقيقًا لرغبته.

وفي التفاصيل، ذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، أن تشارلز بيرن، بلغ طوله 7 أقدام و7 بوصات بسبب طفرة جينية، حيث ولد في مقاطعة لندنديري الإيرلندية العام 1761، وانطلق في أواخر سن المراهقة إلى بريطانيا بهدف الوصول إلى الثراء من خلال استعراض ضخامته.

خطط "الرجل العملاق" مع أصدقائه عند وفاته بوضع جثته في تابوت مبطن بالرصاص ودفنه في بحر مارغيت

وكان في تلك الفترة من مشاهير لندن، ويلقب باسم "العملاق الإيرلندي"، حيث كان يكسب رزقه من خلال استعراض ضخامته أمام الجماهير وإسعادها، حتى تدهورت صحته لإدمانه الكحول وتوفي العام 1783، عن عمر ناهز 22 عامًا فقط.

وحرص بيرن قبل وفاته على وضع الترتيبات التي تضمن عدم عرض هيكله العظمي بعد وفاته، كما كان يحدث في تلك الفترة مع رفات المجرمين الذين يتم إعدامهم.

وخطط مع أصدقائه عند وفاته بوضع جثته في تابوت مبطن بالرصاص ودفنه في بحر مارغيت، لكن عالم التشريح الأسكتلندي جون هانتر، أحبط رغبة بيرن الأخيرة، وخطف جثته بعدما قدم رشوة لأصدقائه، وعرضها ضمن مجموعته التشريحية الخاصة، ثم نقل بعد ذلك إلى متحف "هنتريان".

وتم إغلاق متحف "هنتريان" في مايو 2017 لأعمال التجديد، حيث من المقرر إعادة افتتاحه في مارس المقبل.

وكشفت الإدارة المشرفة على المتحف، وهي كلية الجراحين الملكية البريطانية، اليوم الأربعاء، أنها ستزيل بيرن من المتحف بسبب مخاوف من عودة الجدل القديم عن رغبته الأخيرة بدفنه.

حدد فريق بحثي العام 2011 سبب ضخامة بيرن عن طريق استخراج الحمض النووي من أسنان هيكله العظمي، والذي أظهر أن لديه طفرة نادرة في جين يسبب أوراما حميدة بالغدة النخامية

وذكرت كلية الجراحين الملكية البريطانية، في بيان، أنه لا يوجد دليل مكتوب حول رغبة بيرن بدفنه في بحر مدينة مارغيت، مبينة أن رفاته ستستخدم في البحوث الطبية بالكلية لإجراء مزيد من الدراسات عن ضخامته غير العادية.

يذكر أن فريقًا بحثيًا حدد في العام 2011 سبب ضخامة بيرن عن طريق استخراج الحمض النووي من أسنان هيكله العظمي، والذي أظهر أن لديه طفرة نادرة في جين يسبب أوراما حميدة بالغدة النخامية، ويشار إليه باسم AIP.

بعد 200 عام.. متحف هنتريان في لندن يزيل رفات "الرجل العملاق"
إزالة تمثال للرئيس الأمريكي الراحل روزفلت من خارج متحف نيويورك

ولا يزال هذا الجين يسبب نموًا مفرطًا في العائلات بنفس المنطقة من إيرلندا الشمالية، حيث ولد بيرن.

وواجه متحف "هنتريان" لسنوات طويلة دعوات مستمرة بدفن رفات العملاق تشارلز بيرن، تحقيقًا لرغبته.

وكانت الكاتبة البريطانية الراحلة هيلاري مانتل، مؤلفة رواية خيالية عن بيرن بعنوان: "العملاق، أوبراين"، قالت في تصريح صحفي العام 2020: "لقد حان الوقت لإعادة رفات تشارلز إلى منزله في إيرلندا، وأعتقد أن العلم قد تعلم كل شيء عن نمو العظام".

الأكثر قراءة

No stories found.
logo
إرم نيوز
www.eremnews.com