لماذا تخلت سياسية سلوفاكية عن حمايتها الأمنية؟ – إرم نيوز‬‎

لماذا تخلت سياسية سلوفاكية عن حمايتها الأمنية؟

لماذا تخلت سياسية سلوفاكية عن حمايتها الأمنية؟

المصدر: الياس توما - إرم نيوز

رفضت نائبة رئيس البرلمان السلوفاكي الجديدة لوتسيه نيخولسونوفا، وضع سيارة ليموزين فاخرة بتصرفها مع حراسة أمنية، مفضلة التوجه إلى البرلمان يومياً على دراجة هوائية أو سيراً على الاقدام.

وأشارت إلى أنها التقت مع مدير ادارة حماية المسؤولين الدستوريين في الشرطة السلوفاكية، حيث وقعت له على قرارها بعدم استخدام سيارة الليموزين إلا في حال التوجه في مهام عمل خارج العاصمة السلوفاكية.

نيخولسونوفا أوضحت أنها تسكن في وسط العاصمة وأن البرلمان لا يبعد عنها كثيرا ولذلك فإنها يمكن أن تتوجه إلى مكان عملها إما سيرا على الاقدام أو على دراجة هوائية.

ونوهت النائبة إلى أنها تمتلك في مكتبها حماما خاصا بها، ولذلك فبعد وصولها إلى مكان عملها يمكن لها أن تستحم وترتدي اللباس اللائق بمنصبها، وتمارس عملها بشكل طبيعي.

ولفتت إلى أنه في يوم انتخابها لهذا المنصب في الثالث والعشرين من الشهر الماضي، قالوا لها، انه تم وضع سيارة ليموزين بتصرفها مع سائق وحماية امنية لمدة 24 ساعة يومياً ومكتب بموظفين يعملون به، إلا أن قرارها كان عدم الحاجة إلى السيارة ولا إلى الحماية الأمنية.

وأضافت، إنها تعمل بالسياسة منذ عدة اعوام وتمارس حياتها بشكل اعتيادي إذ تمشي وتركب الدراجة الهوائية ولم يحدث حتى الأن أن اعتدى عليها أحد.

يذكر أن المسؤول السلوفاكي الذي يرفض الحراسة الأمنية وسيارة الخدمة يوقع على وثيقة للشرطة مفادها انه يقوم بذلك على مسؤوليته الشخصية؛ ما يعفي الشرطة من المسؤولية في حال تعرضه لإشكال أمنى.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com