”فارس الكؤوس“ يقدّم لوحة سريالية مغرقة بالدهشة

”فارس الكؤوس“ يقدّم لوحة سريالية مغرقة بالدهشة

المصدر: مهند الحميدي – إرم نيوز

يحاول فيلم الدراما والرومانسية الأميركي ”فارس الكؤوس Knight Of Cups“ الذي افتتح عرضه الأول، الجمعة، تقديم لوحة سريالية مغرقة في الغموض والدهشة، في ظل غياب الحبكة الدرامية والحوار المباشر.

وسبق أن عُرض الفيلم، الخارج على إطار التقليدية، ضمن مهرجان برلين السينمائي، الذي تستمر فعالياته حتى اليوم الأحد.

والعمل من إخراج وتأليف تيرانس ماليك، ويشارك في بطولته؛ كل من كريستيان بال، ناتالي بورتمان، وكيت بلانشيت.

ويروي الفيلم حكاية شاب طموح يتحول إلى مجرد مسنن في ماكينة ضخمة، ليصبح عبداً للنظام الرأسمالي العالمي، إلى أن يتمرد على ظروفه باستحضار قصة قديمة، كان والده رواها له، عن رجل نجح في اكتشاف ذاته، خلال رحلته إلى الشرق.

ويقرر الشاب السير على خطى تلك القصة، والانسلاخ عن عالمه المادي، ليقابل حب حياته ويعوض ما فاته في المجتمع الاستهلاكي الأميركي.

ورغم بساطة الفكرة التي يدور حولها الفيلم، نجح المخرج في الغوص في أعماق الذات البشرية، الطامحة إلى التحرر، ليصبغ الفيلم بأبعاد فلسفية عميعة، حول البحث عن الذات، والخلاص الروحي، في ظل الاغتراب الذاتي الذي يعانيه الفرد في المجتمع الاستهلاكي.

ويتميز الفيلم برشاقة الحوار، الذي جاء ليعوض عن مشاهد الغموض، وكأن المتلقي يعيش أجواء قصيدةٍ بصريةٍ، خارجةٍ من لوحة سريالية، عصية على الفهم، حيث الدهشة والغموض سيّدا الموقف.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com