الـ"كول تون" والنجوم.. زكريا وإلهام "وطنية" وشيرين وعاشور "عاطفية"

الـ"كول تون" والنجوم.. زكريا وإلهام...

الأغاني السياسية، تنتشر بين النجوم الكبار، أمثال محمد صبحي ومحمود ياسين، على خلاف فناني الجيل الجديد الذي توجه إلى منحى آخر.

المصدر: صفوت دسوقي- إرم نيوز

بات الـ“كول تون“، دليلًا على الحالة النفسية التي يمر بها الفنان، حيث يضع البعض أغنية مسجلة على هاتفه، كي يبعث برسالة إلى كل المتصلين به، ربما تكون عاطفية، أو ذات مغزى سياسي وعقائدي.

فعلى سبيل المثال، يضع الفنان المصري الكوميدي طلعت زكريا، أغنية ”مصر التي في خاطري“ لكوكب الشرق أم كلثوم، إذ يريد من خلالها أن يؤكد لكل الذين اختلفوا معه، على أنه يحب مصر أكثر منهم، وانحيازة لوطنه فقط، وليس للأشخاص.

d

نفس الأمر ينطبق على النجمة الكبيرة نيللي، التي اختارت الأغنية نفسها لكي يستمع إليها كم من يتصل بها، وتفتخر بها للغاية.

وتسير النجمة إلهام شاهين، في نفس الاتجاه، ولكنها وضعت أغنية أخرى، هي ”القاهرة“ التي تجمع بين الميجا ستار عمرو دياب والكينج محمد منير.

فيما اختارت الفنانة صابرين، ”كول تون“ مختلف، وتقوم بتغييره من حين لآخر، حيث تضع بالوقت الحالي ”الآذان“، وقبله أدعية للشيخ الراحل محمد متولي الشعراوي، ونفس الأمر يتبعه النجمين إيمان البحر درويش وأحمد خليل.

tamer

وبشكل عام، تنتشر الأغاني السياسية بين النجوم الكبار، أمثال محمد صبحي ومحمود ياسين، أما الجيل الجديد، فيستحضر الأغاني الرومانسية.

حيث يضع الفنان تامر عاشور، أغنيته ”أنا عشت معاك حكايات“، بينما تضع شيرين أغنيتها التي قدمتها في مسلسل ”طريقي“، بعنوان ”كدة يا قلبي“، ليصبح الكول تون عنوانًا للحالة المزاجية التي يمر بها الفنانون.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk[at]eremnews[dot]com