الدراما العربية تجتذب فناني تونس

الدراما العربية تجتذب فناني تونس

المصدر: إرم – سماح المغوش

لعبت الدراما العربية المختلطة في السنوات الأخيرة دوراً بارزاً في تقديم فنانين من المغرب العربي (تونس، الجزائر، المغرب) للجمهور العربي في المشرق وتعريفها بهم.

ويغيب الفنان المغربي عن جمهور المشرق العربي لعدة أسباب، منها صعوبة استيعاب اللهجة المغربية لبلدان المغرب، غياب الإنتاج الفني المغربي نفسه عن الحضور وعن الشاشات العربية المعروفة، غياب التعاون الفني الجاد.

لكن تونس تألقت بفنانيها في السنوات الأخيرة، حيث تواجدوا بقوة في الدراما العربية وتمكنوا من حصد البطولات في فترات زمنية قصيرة.

هند صبري

نالت الفنانة التونسية هند صبري شهرة عربية واسعة من خلال دخولها عالم التمثيل في المشرق العربي من بوابة الدراما المصرية.

وحققت هند نجاحاً متميزاً حتى بدأت تحصد البطولات، ولتصبح لاحقاً وجهاً إعلامياً لكبرى شركات مستحضرات التجميل.

ويبدو أن النجاح الكبير الذي حققته هند، فتح شهية فناني تونس للإقبال على المشرق العربي وترسيخ أقدامهم في الدراما العربية.

وصعد نجم صبري بعد مشاركتها في فيلم ”مذكرات مراهقة“ للمخرجة إيناس الدغيدي، لتلعب بعدها عدة أدوار هامة في السينما المصرية، وفي أفلام حفرت فيها اسمها مثل ”عمارة يعقوبيان“.

كما استطاعت هند أن تقتنص أدوار البطولة على الشاشة الصغيرة خاصة في شهر رمضان، حيث قدمت أهم مسلسلاتها ”عايزة أتجوز“ و“امبراطورية مين“ وحققت من خلال هذين العملين نجاحاً كبيراً وإقبالاً عريضاً من الجمهور العربي.

درة

دخلت الفنانة درة عالم التمثيل في مصر بالتزامن مع مواطنتها هند في 2007، لتخطو بدورها خطوات جادة وناجحة في الدراما العربية، وتلمع كنجمة وكاسم فني بات مطلوباً على الشاشة العربية.

وكما هند، برزت درة في دراما رمضان، حيث عرفها الجمهور بمشاركتها في عدة مسلسلات هامة، مثل مسلسل ”موجة حارة“ ومسلسل ”سجن النسا“ الذي حقق نجاحاً كبيراً.

ظافر العابدين

حقق الفنان ظافر العابدين شهرة عربية واسعة في زمن قصير، ورغم ثراء مسيرته الفنية العالمية، لكنه خطا خطوات خجولة في الدراما العربية قبل أن يصير نجماً يتقدم كبار النجوم.

ويبدو أن جاذبية ظافر لفتت صناع الدراما العربية إليه، حيث لمع اسمه عربياً حين اختاره المخرج السوري نجدت أنزور للمشاركة في مسلسل ”ذاكرة الجسد“.

لينضم لاحقاً إلى عدة مسلسلات مصرية، حيث كانت أولى أعماله المصرية مسلسل ”فرتيجو“ إلى جانب مواطنته هند صبري، ولاحقاً مسلسل ”نيران صديقة“، لتتلقفه لاحقاً الدراما العربية المختلطة، حيث شارك في مسلسل ”24 قيراط“ إلى جانب نجوم عرب، كما شارك مؤخراً في مسلسل ”أريد رجلاً“.

 tunis4

فريال يوسف

لمع نجم الممثلة فريال يوسف في تونس كفنانة شابة موهوبة من خلال مشاركتها بعدة مسلسلات تونسية إلى جانب كبار فناني تونس، قبل أن تنتقل إلى مصر لإكمال الماجستير في إدارة الأعمال ولتعمل كمدير تسويق في شركة خاصة، قبل أن تنقطع تماماً عن عملها بسبب الإرهاق الشديد لتتجه مجدداً إلى الدراما مستغلة تواجدها في مصر.

من أبرز أعمالها في الدراما المصرية ”لعبة إبليس“، و“نقطة ضعف“، و“ملكة في المنفى“. كما تشارك في رمضان 2016 في المسلسل المصري ”فلاتي جروب“.

سميرة مقرون

جذبت الفنانة سميرة كبار المخرجين إليها، وبرزت مع المخرج نجدت أنزور في مسلسل ”ذاكرة الجسد“ على غرار فنانين آخرين من تونس.

ويبدو أن سميرة تتمتع بموهبة تجعلها جاذبة للمخرجين الهامين في الدراما العربية، حيث قدمتها لاحقاً المخرجة السورية رشا شربتجي من خلال مسلسل ”تخت شرقي“. الذي حقق نجاحاً عربياً كبيراً ومعه حفرت مقرون اسماً فنياً لها.

تميم عبده

برز الفنان التونسي تميم عبده من خلال الدراما المصرية، حيث شارك في عدة أعمال فنية منها ”بعد الموقعة“ و“إحكي ياشهرزاد“، لكن تميم يعتبر شهرته الحقيقية بدأت من خلال مشاركته في مسلسل ”أهل كايرو“ إلى جانب خالد الصاوي والذي عرّف الجمهور العربي به.

وبرز أيضا من خلال عدة مسلسلات هامة عُرضت على الشاشة الصغيرة في رمضان من أهمها ”فرقة ناجي عطاالله“، و“حكاية حياة“، و“نيران صديقة“.

ساندي

رغم أن الفنانة ساندي ممثلة موهوبة وشاركت في عدة أعمال سينمائية مصرية ناجحة مثل ”ظرف طارق“ إلى جانب النجم أحمد حلمي، و“ملاكي اسكندرية“ و“خيانة مشروعة“، و“مش مهندس حسن“، وأفلام أخرى كثيرة. كما شاركت في مسلسلات حققت حضوراً عربياً مثل ”مملكة الجبل“ و“الخفافيش“. لكن مع ذلك تم تداول اسم ساندي بعد وفاة الفنان نور الشريف حيث سرت شائعات حول زواجه منها، فشاع اسم الفنانة التي نفت صحة الخبر، مفضلة أن تكون شهرتها لموهبتها التمثيلية وليس بسبب إشاعات لا علاقة لها بمسيرتها الفنية.

المطربة لطيفة

تخوض المطربة لطيفة التونسية بدورها لأول مرة تجربة التمثيل، من خلال مسلسل ”كلمة سر“ الذي بدأ تصويره مطلع العام الجاري وسيعرض في رمضان 2016.

وتمتعت الفنانة لطيفة خلال مسيرتها الغنائية الطويلة بشهرة عربية واسعة، ولكن يبدو أن لطيفة قررت أن تدخل عالم التمثيل، على غرار مطربات كثيرات اقتحمن هذا المجال، وربما نجاح مواطناتها التونسيات في الدراما العربية كان سبباً رئيسياً في اتخاذها هذا القرار.

tunis5

فهل يتمكن فنانو تونس مستقبلا من تقديم عمل تونسي درامي قادر على تحقيق نجاح عربي،  مستفيدين من تجربتهم وخوضهم في الدراما العربية؟

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com