مصر.. ​نقابة السينمائيين تطالب الدولة بإنقاذ تراث الفن من البيع

مصر.. ​نقابة السينمائيين تطالب الدولة بإنقاذ تراث الفن من البيع

المصدر: القاهرة - نورا ياسين

طالب مسعد فودة، نقيب السينمائيين المصريين، كل المبدعين في مصر، والمؤسسات المعنية، بعقد مؤتمر عام، من أجل التصدي للهجمة الشرسة من قبل بعض الشركات التابعة لكيانات خارجية، التي تسعى للاستحواذ على التراث الفني في السينما والدراما.

وقال فودة، في تصريحات خاصة لشبكة إرم الإخبارية: ”هذه الشركات تستولي على أعمال كبار النجوم والنجمات، بميزانيات تفوق الخيال، بخلاف سعيها لشراء كل الأعمال الحديثة والتراثية، من خلال محطات bein القطرية، والتي تمول بعض المنتجين، لاحتكار صناعة الفن والإبداع في مصر بأرقام يصعب منافستها، للتحكم في السوق“.

وأضاف: ”للأسف، كل هذا يحدث والدولة لا تعلم شيئاً إلا إذا كانت شريكة في المؤامرة، بدليل تخليها عن دعم الصناعة، بالحماية من خلال قوانين تواجه القرصنة، وليس شرطاً الدعم المالي، بجانب مغالاة الجهات التي يتطلب التصوير فيها، مثل المطارات والأماكن السياحية“.

وتابع: ”بصفتي نقيب الفنانين العرب، أناشد المجتمع العربي الذي يقدر أهمية ودور الفن المصري، للتصدي معنا لهذه المؤامرة، التي تقودها قطر وإيران، ومن شأنها القضاء على القوة الناعمة والمؤثرة في وجدان الشعوب للأبد“.

واختتم المخرج المعروف حديثه قائلًا: ”ليس أمامي إلا أن أوجه إنذاراً شديد اللهجة للحكومة المصرية، أنقذوا تراثنا قبل أن يباع بالكامل، لأن القادم سيكون أسوأ، والمؤامرة أبعادها واضحة ومعروفة للجميع“.

ومن جانبه، أكد المخرج عمر عبدالعزيز، رئيس اتحاد النقابات الفنية، والفنانين العرب، أن هناك حالة تعمد لتدني الذوق العام والأخلاق في السينما والدراما، لإفساد وجدان المجتمع بدلاً من تقديم أعمال هادفة وبنائة تخدم المرحلة الحرجة التي تمر بها مصر.

وأضاف عمر: ”نحن مع مبادرة السينمائيين للدعوة لمؤتمر عام للمبدعين، لكشف الخيوط في هذه المؤامرة، وندعو الدولة أن تكون معنا وقبلنا، لأن ما يحدث كارثة، وتفريغ للفن والإبداع المصري والعربي من مضمونه“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com