دي كابريو يستخدم قانون الخصوصية لمنع نشر صوره مع ريانا‎

دي كابريو يستخدم قانون الخصوصية لمنع نشر صوره مع ريانا‎

لوس أنجليس – ذكرت تقارير اليوم الأربعاء أن الممثل الشهير ليوناردو دي كابريو استخدم قانون الخصوصية الفرنسي لمنع نشر صور له وهو يقبل المغنية ريانا في ملهى ليلي.

وأفادت صحيفة ”ديلي ميل “ البريطانية بأن ليو وريانا بدا كأنهما يتبادلان القبلات في ملهى ليلي في العاصمة الفرنسية باريس ليلة الأحد الماضي.

ولكن محامي ليو (40 عاماً) أرسل تحذيراً يقول أن ليو يرفض نشر الصور، ولديه الحق في التمتع بالخصوصية وفقاً للقانون الفرنسي.

وقد تم عرض الصور على عدد من الصحف في بريطانيا لنشرها، ولكن لم يتم نشرها.

وقال خبير القانون الإعلامي كيث ماثيسون إن القانون الفرنسي يسمح بمزيد من القيود لحماية الخصوصية مقارنة بإنجلترا.

وكان قد تردد أن ليو على علاقة بريانا العام الماضي، وأظهرت هذه الصور أنهما استأنفا علاقتهما.

ولكن موقع تي إم زد الإلكتروني المعني بأخبار المشاهير قال إنه لا توجد علاقة بين ليو وريانا.

وأشار الموقع إلى أن ريانا كانت في الملهى بصحبة عارضة الأزياء كارا ديليفين وشاهدا ليو وقاما بتحيته.

ويشار إلى أن ليو كان في العاصمة الفرنسية للترويج لفيلم الجديد ”ذا ريفينانت“ الذي رشح عنه لجائزة أوسكار أفضل ممثل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة