سيد حجاب.. المسمار الأخير في نعش ”ليالي الحلمية“

سيد حجاب.. المسمار الأخير في نعش ”ليالي الحلمية“

المصدر: القاهرة - نورا شلبي

أصبح مشروع الجزء السادس من رائعة ”ليالي الحلمية”، في مواجهة أمواج عاتية، لم تكن آخرها وفاة النجم ممدوح عبدالعليم الذي كان البطل الأساسي عبر شخصية ”علي البدري“، ولكن الأزمة الأكبر تكمن في رفض الشاعر الكبير سيد حجاب، السماح باستخدام ”التتر“ التراثي (مقدمة المسلسل) للعمل في أجزائه الخمسة السابقة ليكون في الجزء السادس.

ويأتي رفض حجاب، لتخوفه من المغامرة بهذا ”التتر“ الذي يعتبر أحد أشهر الأغاني الخاصة بالمسلسلات، والتي ارتبط بها الجمهور المصري والعربي، في عمل تغيرت أركانه وأبطاله لاسيما مع رحيل صاحب القصة الكاتب أسامة أنور عكاشة.

ولا تتعلق أزمة التتر الذي يكون استمرار الرفض بمثابة ضياع المشروع، بعد الأزمات والانسحابات التي شهدها العمل، ولكن لكون حجاب أيضا رئيسا لجمعية المؤلفين والملحنين المسؤولة عن حقوق أصحاب الأعمال الموسيقية والغنائية، مما يجعل الأمر يزداد صعوبة.

وعقد كلا من منتج الجزء السادس محمود شميس ومؤلفه أيمن بهجت قمر،  جلسات مع حجاب، الذي مازال متمسكا بعدم إعطاء الحق لاستخدام التتر، على الرغم من رفع المنتج لسقف المقابل المادي حيث تجري حاليا محاولات أخيرة مع الشاعر لأهمية الحصول على التتر الذي لا يكون المسلسل بدونه.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com