سينما 2015.. هيمنة عز ورمضان وتامر – إرم نيوز‬‎

سينما 2015.. هيمنة عز ورمضان وتامر

حوالي 19 فيلما تم طرحها في دور العرض المصرية، في هذا العام، منها أعمال حققت مكاسب تصل إلى 30 مليون جنيه، وأفلام لم تتعد 500 ألف جنيه.

المصدر: القاهرة - نورا شلبي

شهد عام 2015، خروج منظومة السينما في مصر من حالة ”عنق الزجاجة“، التي ظلت طوال سنوات ما بعد ثورة 25 يناير، وعلى الرغم من تألق السينما في 2015، واستمرار العروض الناجحة، مثل ”الجزيرة -2″ و“الفيل الأزرق”، التي أنعشت شركات الإنتاج محققة إيرادات معقولة، ولكنها ظلت متواضعة مقارنة بمواسم ما قبل 2011.

حوالي 19 فيلما تم طرحها في دور العرض المصرية، في هذا العام، منها أعمال حققت مكاسب تصل إلى 30 مليون جنيه، وأفلام لم تتعد 500 ألف جنيه، وكان الفشل حليفها، وهناك تجارب حققت نجاحاً غير متوقع، على الرغم من محدودية إيراداتها، وأفلاماً أخرى اصطدمت بواقع نجوم الشباك المسيطرين.

الأفلام التي طرحت هذا العام ضمن قائمة الـ19 هي، ”قط وفار، سكر مر، ولاد رزق، أهواك، بتوقيت القاهرة، شد أجزاء، ديكور، أسوار القمر، قدرات غير عادية، الجيل الرابع، 4 ورقات كوتشينة، حارة مزنوقة، الخلبوص، الدنيا مقلوبة، كابتن مصر، كرم الكنج، فزاع، زنقة ستات“.

677

وكان أقوى صدام سينمائي هذا العام، في موسم عيد الفطر بين فيلمي ”شد أجزاء“ للفنان محمد رمضان، و“ولاد رزق“ للفنان أحمد عز، حيث كانت المنافسة قوية، وتبين ذلك من الإيرادات الإجمالية، حيث حقق الأخير 22.8 مليون جنيه، بينما حقق ”رمضان“ 22.2 مليون جنيه، ليكون موسماً منعشاً لدور العرض، وعائداً بـ“عز“ وسط مخاوف من الفشل بسبب تأثير قضيته مع الفنانة زينة حول إثبات نسب ابنيها منه، وعلى الرغم من أن ”رمضان“ جاء في الإيرادات ثانيا، إلا أنّ الفيلم شهد خروجه من عباءة أفلام العنف والبلطجة، الأمر الذي أرجعه النقاد إلى أنّ حلوله لأول مرة في المرتبة الثانية في قوائم الإيرادات يرجع إلى عزوف نوعية معينة من جمهوره كانت تتوافد على نوعية أعماله السابقة مثل ”الألماني“ و“عبده موتة“.

فيما حقق فيلم الفنان الراحل نور الشريف الأخير ”بتوقيت القاهرة”، إيرادات بلغت 661 ألف جنيه، على الرغم من أنه كان صاحب ما سمي بالتذاكر المليونية في الماضي، ودار فيلمه الذي طرحه قبل وفاته بـ 7 أشهر، حول ثلاث حكايات تحدث جميعها على مدار يوم واحد في مدينة القاهرة.

أما عيد الأضحى 2015، فقد سيطر فيها فيلم ”أهواك“ لتامر حسني وغادة عادل على الشباك، ورغم ذلك لم يستطع الفيلم تحقيق الإيرادات المتوقعة بسبب فيلم وحيد نافسه، حيث جاء العمل بإيرادات بلغت 22.4 مليون جنيه، فيما كان أقرب منافسيه فيلم ”عيال حريفة“ لكل من محمد لطفي وصافيناز، الذي حقق 11.8 مليون جنيه.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com