“ألعاب الجوع” تعود لتسلط الضوء على ثورة المضطهدين

“ألعاب الجوع” تعود لتسلط الضوء على ثورة المضطهدين

المصدر: إرم- مهند الحميدي

تعود صالات العرض السينمائية العالمية لافتتاح العرض الأول من الجزء الجديد لفيلم الخيال العلمي والمغامرات الأمريكي “ألعاب الجوع The Hunger Games: Mockingjay-Part 2” يوم الجمعة المقبل، ليسلط الضوء على ثورة المضطهدين.

وبعد الأحداث الأخيرة في الجزء السابق وتحول كاتنيس إيفردين إلى رمز الثورة في مواجهة نظام الكابيتول المستبد، فإن هذا الجزء يختلف تماما عن الأجزاء السابقة، حيث لم تعد مهمة إيفردين هي الهروب من الألعاب المميتة بل المواجهة والتمرد والكفاح المسلح.

وتتعاون إيفردين مع البطل السابق بيتا ملارك، ليدخلا مع رفاقهم الثوار في معركة ختامية ستكون هي الأصعب على اﻹطلاق ضد الكابيتول والرئيس سنو.

ويتوقع نقاد أن ينضم الفيلم الذي يمتد عرضه لأكثر من ساعتين، إلى قائمة أكثر الأفلام تحقيقا للإيرادات.

والعمل السينمائي الجديد من إخراج فرانسيس لورانس وتأليف سوزان كولينز وسيناريو كل من بيتر كريغ وداني سترونغ وموسيقى جيمس نيوتن هاورد.

ويشارك في بطولة الفيلك كل من جينيفر لورنس، جوش هوتشرسن، بيتا ميلاريك، ليام هيمسورث، إليزابيث بانكس، دي هارلسون وجوليان مور إضافة إلى الحضور الأخير للنجم فيليب سيمور هوفمان الذي توفي بعد إنهائه لدوره في الفيلم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع