البولشوي الروسي يعين مديرا جديدا للباليه بعد فضيحة هجوم بمادة حارقة – إرم نيوز‬‎

البولشوي الروسي يعين مديرا جديدا للباليه بعد فضيحة هجوم بمادة حارقة

البولشوي الروسي يعين مديرا جديدا للباليه بعد فضيحة هجوم بمادة حارقة

موسكو- قدم مسرح البولشوي الروسي، الإثنين، مديرا جديدا لفرقة الباليه الشهيرة عالميا وهو منصب تم استحداثه بعد أن كاد المدير الفني السابق للمسرح يفقد بصره إثر اعتداء عليه بمادة حارقة.

وقال المدير العام للمسرح، فلاديمير يورين، إن مخار فازيف الذي يشغل حاليا منصب مدير الباليه في دار اوبرا لاسكالا في ميلانو، سيصبح المدير الجديد لباليه ”البولشوي“ وذلك في إطار إعادة هيكلة المؤسسة الكبيرة التي يأمل عشاقها أن تستعيد سمعتها الطيبة مرة أخرى.

وجاء هذا التعيين بعد حادث اعتداء بمادة حارقة في العام 2013 استهدف المدير الفني للبولشوي سيرجي فيلين مما كشف النقاب عن عداءات مسمومة بسبب الأدوار والمال والسلطة داخل إحدى أبرز المؤسسات الثقافية الروسية.

وقال يورين في بيان على الموقع الالكتروني للبولشوي بعد مؤتمر صحفي قدم فيه فازيف: ”مخار فازيف لا يحتاج إلى تقديم، مسارح العالم تعرف اسمه ليس في روسيا فحسب بل بالخارج أيضا“.

وأشار يورين إلى أن فازيف (54 عاما) كان راقصا عبقريا قبل أن يتولى مسؤولية فرقة باليه مسرح ”مارينسكي“ في سان بطرسبرج لمدة 13 عاما.

وأضاف أن فازيف تولى مسؤولية فرقة باليه ”لاسكالا“ على مدى السنوات السبع الماضي استطاع خلالها نقل الفرقة إلى ”مستوى جديد“.

ويبدأ فازيف عمله في مارس من العام المقبل حين تنتهي ولاية فيلين الذي تعرض للرشق بمادة حارقة بينما كان عائدا إلى منزله في موسكو في يناير العام 2013.

وأدانت محكمة في ديسمبر كانون الأول من ذلك العام أحد أفراد فرقة البولشوي، بافيل دميتريتشكينكو، بالضلوع في الاعتداء وهو حاليا يقضي عقوبة السجن خمسة أعوام ونصف.

وحكم على يوري زاروتسكي الذي اعترف أنه المهاجم المقنع الذي ألقى المادة الحارقة على وجه فيلين بالسجن 10 أعوام خفضت فيما بعد إلى تسعة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com