”جسر الجواسيس“ عودة جريئة لحقبة الحرب الباردة – إرم نيوز‬‎

”جسر الجواسيس“ عودة جريئة لحقبة الحرب الباردة

”جسر الجواسيس“ عودة جريئة لحقبة الحرب الباردة

المصدر: إرم - مهند الحميدي

بعد عزوفه عن الإخراج مدة ثلاثة أعوام، يعود المخرج العالمي ستيفن سبيلبرج، لإخراج فيلم الإثارة والتشويق ”جسر الجواسيس Bridge of Spies“ الذي يصور قصة حقيقية في أجواء الحرب الباردة بين الولايات المتحدة الأمريكية والاتحاد السوفييتي عام 1962.

ويلعب دور البطولة النجم الشهير، توم هانكس، بدور النائب العام الأمريكي، من بروكلين، جيمس دونفان، المتخصص بالدفاع عن الكثير من الجواسيس الذين تم القبض عليهم في عدد من دول العالم، وتحديداً في دول المعسكر الاشتراكي.

وتسند وكالة المخابرات المركزية الأمريكية (سي آي إيه) لدونفان، مهمة إطلاق مفاوضات مع الاتحاد السوفييتي، لتحرير الطيار الأمريكي، فرانسيس غاري باورز، الأسير لدى موسكو بعد سقوط طيارته التجسسية على أراضٍ سوفييتية.

وتواجه مهمة دونفان صعوبات شرق برلين، بالإضافة إلى ضغوطات إعلامية وشعبية في موطنه، لاتهامه بالخيانة، جراء سعيه لتبادل للأسرى، بإطلاق سراح أحد الجواسيس السوفييت.

وعمد المخرج إلى تصوير مشاهد الفيلم شتاء عام 2014، في ألمانيا والتشيك، وتم استلهام اسم الفيلم، من جسر ”جلينكر“ الشهير في العاصمة الألمانية، برلين، والذي عُرِف بلقب ”جسر الجواسيس“ لاحتضانه الكثير من عمليات تبادل الأسرى والعملاء السريين، بين واشنطن وموسكو، خلال الحرب الباردة.

والفيلم من تأليف وسيناريو، الأخوين كوين؛ إيثان، وجويل، اللذين يعتبرهما النقاد من أبرز كتاب السيناريو في العالم، إلى جانب السيناريست مات تشارمان.

وحددت الشركة المنتجة منتصف تشرين الأول/أكتوبر القادم، موعداً لعرض الفيلم في دور السينما العالمية، بعد أن انتهت أعمال التصوير، ووصل العمل إلى مراحله المونتاجية الأخيرة.

ويُعدّ الفيلم، اللقاء الرابع الذي يجمع سبيلبرج وهانكس، بعد انقطاع دام أكثر من 10 أعوام، منذ فيلم ”ذا تيرمنال  The Terminal“ الذي نال جائزة نقابة المخرجين، للامتياز في التصميم الإخراجي، عام 2004، على الرغم من اعتبار بعض النقاد بأنه أضعف الأعمال التي جمعتهما.

وكان الفيلم الحربي ”إنقاذ الجندي رايان Saving Private Ryan“ (إنتاج 1998) أول وأبرز الأفلام التي جمعتهما، إذ حقق حينها حوالي 482 مليون دولار أمريكي في شبابيك التذاكر العالمية، وفاز بخمس جوائز أوسكار.

ويتولى مهمة الموسيقى التصويرية للفيلم، الموسيقار العملاق، توماس نيومان، الحاصل على 12 ترشيح للأوسكار.

يُذكر إن هانكس، كان قد شارك هذا العام، في تمثيل ثلاثة أفلام، انتهى من تصويرها بالفعل؛ هي جسر الجواسيس، وصورة مجسمة للملك، وفيلم إيثاكاً، بعد توقفه عن الأعمال السينمائية منذ العام 2013، لانشغاله بالدراما التلفزيونية، كما يعتزم تمثيل فيلمي جهنم، والرمز المفقود، خلال العام 2016.

 tom

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com