آمال ماهر: كنت خائفة جدا من الجمهور

آمال ماهر:  كنت خائفة جدا من الجمهور

المصدر: القاهرة – من أميرة رشاد

مازالت المطربة آمال ماهر ترصد ردود أفعال الجمهور حول ألبومها الجديد ”ولاد النهارده“ الذي طرحته في الأسواق مؤخرا، وتقدم من خلاله أشكالا موسيقية مختلفة.

وتكشف آمال ماهر لـ إرم رؤيتها لإستقبال الجمهور لألبومها الجديد، وأسباب حرصها على وصول أغانيها للمواطنين البسطاء، وإمكانية إتجاهها للتمثيل.

كيف ترين ردود الفعل حول ألبومك الجديد ”ولاد النهارده“؟

الحمد لله كل ما وصلني طوال الفترة الماضية كان مطمئنا جدا، فالألبوم نال إستحسان شرائح مختلفة من الجمهور، خاصة أنني دائما أسعى لمعرفة رأي المواطنين العاديين في أعمالي لأنهم الرصيد الحقيقي لأي فنان، وعندما أذهب لبعض الأماكن أجد من يردد أغاني الألبوم وهذا من وجهة نظري أكبر نجاح يسعى إليه أي مطرب.

هل كنت تتوقعين أن يكون رد الفعل إيجابيا بهذه السرعة ؟

لاشك أنني كنت خائفة جدا من ردود أفعال الجمهور، خاصة أن سوق الكاسيت يمر بأزمة شديدة منذ فترة طويلة، كما أن المنطقة العربية شهدت مؤخرا حالة من التوتر السياسي، لكن رغم ذلك كان لدي ثقة في أن الجمهور سينحاز في النهاية للعمل الجيد، حيث اخترت أغاني الألبوم بعد تفكير طويل، وكنت حريصة على انتقاء أغاني تعبر عن جيلي وفي نفس الوقت تنتمي لأشكال موسيقية متنوعة.

هل حرصك على الوصول للبسطاء بمثابة تمرد على بدايتك التي جاءت من حفلات دار الأوبرا المصرية؟

الوصول إلى البسطاء والمستمع العادي ليس تمردا على بدايتي، ولكن جمهور الأوبرا في النهاية محدود، وبالطبع أنا أحترم جمهور الأوبرا وأقدر تذوقه للفن الرفيع والطرب الشرقي الأصيل، لكنني أسعى للوصول للجمهور في كل مكان، وأتمنى أن تصل أغنياتي لكل الناس من مختلف الاتجاهات الثقافية والمراحل العمرية.

ما الفرق بين الغناء لجمهور الأوبرا والغناء للجمهور العادي ؟

بالنسبة لي ليس هناك فرق، فأنا أقدم أغنياتي بنفس الأسلوب بصرف النظر عن المكان الذي أغني فيه، ربما يكون الفرق الوحيد أن جمهور الأوبرا يكون مستعدا لسماع نوعيات معينة ربما لا تلقى الرواج في أماكن أخرى، فمثلا من الصعب غناء قصيدة مثل ”الأطلال“ في حفل شبابي لكن من المناسب بالتأكيد تقديمها في حفلات مهرجان الموسيقى العربية بدار الأوبرا.

لماذا اخترت أغنيتي ”سكة السلامة“ و“أيام ماتتعوضش“ لتصويرهما بطريقة الفيديو كليب؟

لأنني وجدت أنهما أقرب إلى روح جيل الشباب، كما أن أغنية ”سكة السلامة“ فيها إيقاع يجذب الجمهور، وقد اخترت الأغنيتين بالإتفاق مع المنتج محسن جابر وبرأي المخرج محمد سامي الذي تحمس لتصوير أغنية ”أيام ماتتعوضش“، وأنا سعيدة بالتعاون معه لأنه صاحب إحساس رائع وله فضل كبير في نجاح الكليبين.

لماذا لا تفكرين في خوض تجربة التمثيل مثل الكثير من المطربات؟

لم أفكر في هذه الخطوة، فتركيزي كله على عملي كمطربة، ربما سأوافق على الظهور على الشاشة كممثلة إذا وجدت العمل الذي يقدمني بصورة تضيف لرصيدي، خاصة أن النجاح في عالم الغناء لا يعني بالضرورة النجاح في عالم التمثيل، وأنا بطبعي أعشق المغامرة وقد يكون التمثيل مغامرتي المقبلة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com