بعد حوار "جريء" مع فتاة.. تالا صفوان ترد على اتهامها بالشذوذ
بعد حوار "جريء" مع فتاة.. تالا صفوان ترد على اتهامها بالشذوذبعد حوار "جريء" مع فتاة.. تالا صفوان ترد على اتهامها بالشذوذ

بعد حوار "جريء" مع فتاة.. تالا صفوان ترد على اتهامها بالشذوذ

صدمت مشهورة مواقع التواصل الاجتماعي واليوتيوبر تالا صفوان متابعيها بعد حوار جريء جمعها بفتاة أخرى عبر بث مباشر لايف في تطبيق "تيك توك"، ما فتح عليها نار الانتقادات واتهامها بالشذوذ.

وكانت تالا صفوان، التي تصف نفسها بأنها راوية قصص ويوتيوبر، ويتابعها قرابة مليون شخص على "يوتيوب" وأكثر من 5 ملاين شخص على "تيك توك"، في بث عبر التطبيق الصيني مع إحدى الفتيات وكان الوضع يبدو طبيعياً قبل أن تخرج للتحدث في الأمر.

واتضحت الأزمة بعد تداول جزء من البث المباشر تظهر فيه تالا مع الفتاة، واسمها غدير، وكانت تدعوها لزيارة منزلها وتتحدث معها بأسلوب شديد الجرأة، ما جعل الفتاة الضيفة تعبر عن صدمتها الشديدة من الكلام الذي تسمعه.

وبعد انتهاء البث خرجت تالا صفوان عبر حسابه في "سناب شات" للتعليق على الفيديو المتداول المقتطع من البث المباشر، بينها وبين الفتاة، والرد على الاتهامات التي طالتها بالشذوذ.

وقالت: "أقسم بالله يا جماعة ماني مستوعبة أنه ممكن يكون على وجه الدنيا إنسان بهذه الحقارة وهذا الانحطاط، أنا حاليا بالتيك توك جالسة أمثل تمثيلية بسيطة مع واحد من الناس اسمه أنس، أنوس الحنوس، أتوقع كل التيك توك يعرفه، أنه أيش أنا وهو نحب بعض، واحنا قبل ما نبدا أي شي ترى قلنا، أنا في بثي وهو في بثه قلنا إن الوضع وكل الكلام اللي ينقال طقطقة ومزح وبس بينا وبين بعض في غيابنا أو حضورنا كل اللي نقوله مزح وبس..".

وأضافت: "المهم دخلت اليوم وفتحت بث مع وحدة من البنات اسمها غدير، قلتلها أيش يعنيلك أنس، فهي قالت أنس كان أحد أصدقائي، كان صديقي الصدوق، ومن هذا الكلام، وأنا علشان تكمل التمثيلية والمتابعين يستمتعوا قلتلها أها أنس كان صديقك، ما ودك تيجي بيتي أتمنى إنك تيجي بيتي عشان أكرمك أحسن كرم وقلتلها كلام تبين أن تعبير وجهي أنه هذا الكلام مو من قلبي يعني كان بمعنى آخر تهديد".

وأردفت تالا: "المهم قمت أعزمها لبيتي واقلها حياكي ودي أعزمك لبيتي وتعابيري كانت باينة أني مرة معصبة ومنرفزة انه إذا جيتي بيتي ما رح يصير شي كويس، من باب انه أنا أغار على أنس وهي ليش تقول عنه صديقها الصدوق، وكل الكومينت عندي كانوا يضحكون، ان الكل فهم الهرج وفهم المقصد، خلص البث وانتهى على خير".

وحول ما حدث بعد ذلك قالت: "في وحدة الله لا يوفقها.. قسما بالله لو ما يبقى بينها وبين الجنة الا مسامحتي ما بسامحها، أيش سوت قصت جزء من البث، وكتبت كلام ما ينكتب طلع المقطع بمظهر سيئ وطلعتني أنا بمنظر سيئ مستحيل أطلع فيه.. طلعتني كإني ليز ليز (تقصد ليزبيان/ سحاقية)".

وتابعت: "المشكلة أن المقطع خلال 3 ساعات جاي أكثر من 600 ألف مشاهدة وجاب أكثر من 30 ألف لايك، وكل الكومنت مستغربين كيف الكلام هذا يطلع من تالا، المقطع واضح أنه مقصود، كيف تصدقون أي أحد عن أي شي، كيف تستنون الزلة على أي شخص".

وأقسمت تالا صفوان أنها كانت سترفع قضية على تلك الفتاة التي تتهمها بقص وترويج المقطع قبل أن تعلم بأنها تقيم في الأردن وأن من الصعب أن تبلغ عنها وكلاهما في مكان غير مكان الآخر، على حد زعمها.

Related Stories

No stories found.
logo
إرم نيوز
www.eremnews.com