منوعات

توفيق عبدالحميد: دفاع فريد الديب عن قاتل نيرة أشرف لن يكون المفاجأة الوحيدة
تاريخ النشر: 05 يوليو 2022 14:25 GMT
تاريخ التحديث: 05 يوليو 2022 15:20 GMT

توفيق عبدالحميد: دفاع فريد الديب عن قاتل نيرة أشرف لن يكون المفاجأة الوحيدة

علق الفنان المصري توفيق عبدالحميد على تولي مواطنه المحامي الشهير فريد الديب الدفاع عن محمد عادل، قاتل طالبة المنصورة نيرة أشرف، مشيرًا إلى أنها لن تكون المفاجأة

+A -A
المصدر: أحمد بيومي - إرم نيوز

علق الفنان المصري توفيق عبدالحميد على تولي مواطنه المحامي الشهير فريد الديب الدفاع عن محمد عادل، قاتل طالبة المنصورة نيرة أشرف، مشيرًا إلى أنها لن تكون المفاجأة الوحيدة في هذه القضية.

وكان فريد الديب قد فجر مفاجأة، أمس، بإعلانه تولي الدفاع عن محمد عادل، قاتل نيرة أشرف، مشيرًا إلى أنه سيستند في دفوعه إلى القاضي الذي أبدى رأيه في القضية قبل نطق الحكم.

وكتب توفيق عبدالحميد منشورًا عبر حسابه الشخصي على ”فيسبوك“، قال فيه: ”حصلت على ليسانس الحقوق ولم أعمل به مطلقًا، لكن كان حدسي أن المحامي فريد الديب سيتصدى لقضية محمد عادل ونيرة أشرف، إن صدق هذا الخبر أعتقد أن هذه المفاجأة لن تكون الوحيدة في هذه القضية“.

2022-07-1-46

وكان فريد الديب كشف أن رجال أعمال مصريين وكلوه للدفاع عن محمد عادل، مشيرًا إلى أنه وافق على ذلك من حيث المبدأ، خاصة بسبب ما قام به القاضي الذي أدلى برأيه الشخصي في القضية قبل النطق بالحكم، وهذا ما يجعله غير صالح لنظر الدعوى.

وذكر الديب أن هذه الأسباب دفعته لقبول الدفاع عن الطالب القاتل.

ونقل موقع ”أهل مصر“ المحلي عن ندى عادل شقيقة القاتل، قولها إن الأسرة لم تتواصل مع المحامي الشهير، ولا تعلم بأنباء دفاعه عن ابنها إلا من خلال وسائل الإعلام.

وبحسب ما نقل الموقع، قدمت ندى الشكر للمحامي فريد الديب؛ ”لقبوله الدفاع عن شقيقها، وأيضًا للذين تعاطفوا معه“.

واعتبرت أن شقيقها ”راح ضحية استغلال أسرة الطالبة المقتولة نيرة أشرف“، مشيرة إلى أن الأسرة حتى اللحظة ”ملتزمة الصمت، وقررت عدم الرد على ما يثار بشأن القضية سواء من أسرة الطالبة أو غيرها“.

وحول حملات جمع الدية والتعاطف مع شقيقها، قالت ندى إن ذلك يدل على ”تعاطف الرأي العام مع شقيقها“ الطالب القاتل محمد عادل.

واعتبرت أن شقيقها ”تعرض للظلم من قبل أسرة نيرة قبل ارتكابه الجريمة“.

وكان قرار المحامي المصري الشهير فريد الديب، بقبوله الدفاع عن قاتل الطالبة نيرة أشرف، أثار غضب نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي في مصر، معتبرين أن هذه الخطوة ستشجع على مزيد من عمليات القتل البشعة.

ولا تزال تداعيات مقتل نيرة أشرف تثير الجدل في مصر، رغم مرور أكثر من أسبوعين على قتلها ومحاكمة القاتل في محاكمة سريعة وتحويل أوراقه للمفتي تمهيدًا لإعدامه.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك