منوعات

من هي شقيقة رهف القحطاني التي شبهتها بالروسيات؟
تاريخ النشر: 27 يونيو 2022 13:44 GMT
تاريخ التحديث: 27 يونيو 2022 14:53 GMT

من هي شقيقة رهف القحطاني التي شبهتها بالروسيات؟

أثارت مشهورة مواقع التواصل الاجتماعي السعودية رهف القحطاني، ردود أفعال واسعة، عقب نشرها صورة لشقيقتها التي تظهر لأول مرة وشبهتها بالروسيات. ونشرت رهف مقطع فيديو

+A -A
المصدر: نسرين العبوش – إرم نيوز

أثارت مشهورة مواقع التواصل الاجتماعي السعودية رهف القحطاني، ردود أفعال واسعة، عقب نشرها صورة لشقيقتها التي تظهر لأول مرة وشبهتها بالروسيات.

ونشرت رهف مقطع فيديو برفقة شقيقتها التي تظهر لأول مرة لمتابعيها، حيث بدت بعض ملامحها فقط، بسبب تغطية جزء كبير من وجهها بعلامة مائية في منتصف الوجه، وقالت رهف إن ”شقيقتها تشبه الروسيات“.

ولم تكشف رهف عن تفاصيل حول شقيقتها أو اسمها في هذا الظهور، إلا أنها سبق وأن أشارت في فيديوهات سابقة إلى أن لها شقيقة تدعى ”ريناد“، إلا أنها لا تحب الشهرة والظهور عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وسبق أن ظهرت رهف في فيديوهات وهي تكلم شقيقتها التي قالت بأنها ”تختلف تمامًا عن شخصيتها، وبأنها جميلة جدًا ورقيقة وهادئة وتشبهها، وسبق أن أوقفها أشخاص في أماكن عامة بسيب شبهها الشديد برهف“.

وذكرت رهف في فيديو نشرته قبل أيام عبر حسابها في ”سناب شات“، أن ”شقيقتها ريناد تبلغ 19 عامًا، وهي متخرجة حديثًا من الثانوية العامة، وبأنها تحاول إقناعها دخول كلية الحقوق لتصبح محامية وتستلم جميع قضاياها“.

وتباينت ردود فعل المتابعين على مقطع الفيديو الذي نشرته رهف القحطاني لشقيقتها، إذ أكد البعض على الشبه الكبير بينهما، خاصة بعد إعادة مواقع وصفحات معنية بأخبار الفن والمشاهير، تداول مقطع الفيديو بكثافة على تطبيقات ”سناب شات“ و“تيك توك“ و“إنستغرام“.

في المقابل، انتقد متابعون تشبيه رهف القحطاني لشقيقتها بالروسيات، لافتين إلى أنها ”جميلة إلا أنها لا تملك بشرة بيضاء وعيونًا ملونة مثل الروسيات“.

وكانت رهف قد احتفلت قبل أيام، بعيد ميلاد والدتها في حفل بهيج أقامته في حديقة منزلها، وأهدتها طقمًا ذهبيًا.

ووثقت المشهورة السعودية الحفل الذي أحيته إحدى فرق الغناء الشعبي الشهيرة في السعودية.

واقتصر الحضور في الحفل على العائلة والأصدقاء المقربين في مجموعة من الفيديوهات نشرتها عبر حسابها الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي ”سناب شات“.

وفي أيار/ مايو الماضي، أعلنت القحطاني دعمها لأشخاص وأصحاب مشاريع تعرضوا لعملية نصب عن طريق أحد الأشخاص الذين انتحلوا شخصيتها.

وقالت القحطاني في مقطع فيديو عبر حسابها في ”سناب شات“: إن ”حسابها على تطبيق الواتساب تعرَض للتهكير من قبل شخص تواصل مع تجار وأصحاب مشاريع بحجة الإعلان لهم ولمشاريعهم مقابل مبالغ نقدية“.

وأبدت القحطاني استياءها من الموقف الذي وضعها فيه هذا ”المحتال“، وأكدت أنها ”تمكنت من استعادة حسابها“، مبينةً تعاطفها مع الأشخاص الذين خسروا أموالهم وتعرضوا للنصب بسبب هذا الشخص الذي أكدت أنها ستتمكن من معرفته ومحاسبته عما بدر منه.

وتصدَر اسم القحطاني ومروج الرحيلي، في أيار/ مايو حديث النشطاء، حيث أثارتا ضجة واسعة بعد مقاطع فيديو نشرتاها أشعلت الجدل، واستدعت فرض عقوبات عليهما وصلت إلى 400 ألف ريال سعودي، من جانب هيئة الإعلام المرئي والمسموع السعودية، التي لم تذكر اسميهما صراحة.

وتسببت الحالة التي كانت عليها الفتاتان خلال رحلتهما إلى المالديف والملابس التي ارتدتاها والسلوكيات التي بدرت منهما؛ في شن هجوم واسع عليهما من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك