منوعات

بعد إثارته الجدل بسبب "نيرة أشرف".. مبروك عطية يعتزل مواقع التواصل
تاريخ النشر: 23 يونيو 2022 10:48 GMT
تاريخ التحديث: 23 يونيو 2022 12:20 GMT

بعد إثارته الجدل بسبب "نيرة أشرف".. مبروك عطية يعتزل مواقع التواصل

أعلن الداعية المصري المثير للجدل مبروك عطية، اعتزاله مواقع التواصل الاجتماعي بشكل عام. وقال الدكتور مبروك عطية، الذي يظهر على قناته الرسمية في "يوتيوب"، في مقطع

+A -A
المصدر: مصطفى سعداوي - إرم نيوز

أعلن الداعية المصري المثير للجدل مبروك عطية، اعتزاله مواقع التواصل الاجتماعي بشكل عام.

وقال الدكتور مبروك عطية، الذي يظهر على قناته الرسمية في ”يوتيوب“، في مقطع فيديو ردًّا على موجة الهجوم الشرسة التي تعرّض لها بعد تصريحاته بشأن مقتل طالبة جامعة المنصورة، نيرة أشرف، التي ذبِحت على يد زميل لها قبل 3 أيام، إنه وجبت عليه الإجازة وقرر الابتعاد.

وظهر في مقطع فيديو، ليقول إنه يقدم اللقاء الأخير، وسمّاه بهذا الاسم لـ“وجوب الإجازة عليه“، مشيرًا إلى أنه ”قد يعود أو يعتزل نهائيا“، بعد الهجوم الكبير الذي تعرّض له، إذ وصل حد مطالبة البعض بمقاضاته.

ورد عطية على الهجوم بالقول، إن ما نشره في حادثة الطالبة نيرة، كان واضحًا، ولم يبرر القتل بداعي أنها ”لم تكن محجبة“ كما روّج البعض.

وأضاف ”بعد ما سألت الله بالقاضي الذي سيقتص للفتاة، وجهت ما أراه نحو الستر، ولم أقل إن البنت كانت غير محجبة.. الفيديو موجود، لم أبرر القتل بعدم ارتداء الحجاب.. إيه اللي أنا بسمعه ده“.

وتم تداول الفيديو على نطاق واسع، وتناقلته الصفحات والحسابات المعنية بأخبار المشاهير في مصر والدول العربية، لينتشر بصورة كبيرة.

وكان عطية، الأستاذ في جامعة الأزهر، أثار ضجة واسعة في مصر، عقب مقتل الطالبة نيرة، بعدما قال ”الله يرحمها، ويجيبله طعنة من فوق سبع سموات وينتقم منه، ويكون فيه قصاص عادل يبرد نار أمها ووالدها، وإللي راح راح“.

وأضاف ”لما المشايخ تكلموا عن الحجاب سمعنا من يقول حرية شخصية، كويس، سيبي المهفهف على الخدود يطير والبسي المحزق، هيصطادك إللي ريقه بيجري ويقتلك“.

وأوضح أن ”الفتاة تتحجب عشان تعيش، وتلبس واسع عشان ما تغريش، وغض البصر للرجال المحترمة، لو حياتك غالية عليك اخرجي من بيتك قفة، لا متفصلة، ولا بنطلون، ولا شعر على الخدود، عشان وقتها هيشوفك إللي ريقه بيجري ويقتلك“.

ولا يزال مقتل نيرة، على يد زميلها المدعو محمد عادل، منذ يوم الاثنين الماضي، يثير حالة من الجدل في الأوساط المصرية، وفي المشهد الذي وثقته كاميرات المراقبة بمحيط الجامعة، ظهر القاتل وهو يقترب من الضحية عقب نزولها من الحافلة ثم باغتها بذبحها، وسط ذهول الطلاب الذين تمكنوا من الإمساك به وتسليمه لأجهزة الأمن.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك