منوعات

هكذا استقبل الفنان السوري رشيد عساف شائعة وفاته
تاريخ النشر: 23 يونيو 2022 7:55 GMT
تاريخ التحديث: 23 يونيو 2022 9:35 GMT

هكذا استقبل الفنان السوري رشيد عساف شائعة وفاته

نفى الفنان السوري رشيد عساف، اليوم الخميس، شائعة وفاته التي انتشرت خلال الساعات الأخيرة على مواقع التواصل الاجتماعي، مؤكدا أنه "بصحة جيدة". وقال عساف، خلال

+A -A
المصدر: سماح المغوش - إرم نيوز

نفى الفنان السوري رشيد عساف، اليوم الخميس، شائعة وفاته التي انتشرت خلال الساعات الأخيرة على مواقع التواصل الاجتماعي، مؤكدا أنه ”بصحة جيدة“.

وقال عساف، خلال اتصال هاتفي مع ”إرم نيوز“: ”لم أتعرض لأي أزمة صحية حتى يختلقوا شائعة وفاتي“، منتقدا مروجي هذه الشائعة، ومعتبرا أن هذا النوع من الشائعات ”غير مبرر ومسيء“.

 

وأضاف الفنان السوري أنه فوجئ بخروج مثل هذه الشائعة، في الوقت الذي انتهى فيه من تصوير عمل فني في تركيا.

وانتشرت شائعة وفاة الفنان رشيد عساف على مواقع التواصل، حيث زعمت حسابات أن ”الفنان السوري توفي نتيجة أزمة قلبية“.

وعن نشاطه الفني في تركيا، أوضح عساف أنه يقوم بتصوير عمل درامي يحمل اسم (ازدهار الأندلس)، وهو من إنتاج شركة فنية كويتية.

كما أشار إلى أنه يعكف حاليا على تصوير الجزء الثاني من مسلسل ”صقار“.

وتابع في حديثه لـ“إرم نيوز“ أن ما تم تداوله عن عرض إحدى الجهات عليه لعب شخصية ”صدام حسين“ في مسلسل عن مسيرته أمر صحيح، مبينا أنه ”عرض عليه تأدية شخصية صدام حسين في عام 2007، إلا أن ضغوطات سياسية منعت الاستمرار في هذا العمل“.

وكان فيلم ”خورفكان“ من بطولة الفنان رشيد عساف ونخبة من الممثلين، حصد ثلاث جوائر في مهرجان ”أثفيكفاروني“ السينمائي الدولي في الهند، في أول مشاركة له في المهرجانات السينمائية الدولية.

كما نال فيلم ”خورفكان“ جائزة أفضل فيلم آسيوي، وجائزة أفضل تصوير سينمائي، وجائزة أفضل مخرج لفيلم آسيوي.

وتدور أحداث الفيلم في قالب تاريخي حول اﻷحداث التي جرت في العام 1507 من حيث مقاومة خورفكان للاحتلال البرتغالي بقيادة الجنرال أفونسو دي البوكيرك مع أسطوله البحري.

يذكر أن الفنان رشيد عساف سبق أن أعلن ”عدم تأييده“ لمشاركة الفنانين السوريين في أعمال مصرية إلا في حالات استثنائية، خلال استضافته في برنامج ”هلا بك“ من تقديم الإعلامية نجاح المساعيد.

وبرر الفنان ”عساف“ سبب عدم تفضيله مشاركة فنانين سوريين في أعمال مصرية، بأن ”لكل مجتمع خصوصياته التي يجب مراعاتها، وأن كل بيئة عليها أن تسعى بنفسها لحل مشكلاتها“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك