منوعات

إليانا محمود.. مُدرسة صوت شابة لتطوير مهارات عشاق الغناء في السعودية
تاريخ النشر: 23 يونيو 2022 0:43 GMT
تاريخ التحديث: 23 يونيو 2022 6:12 GMT

إليانا محمود.. مُدرسة صوت شابة لتطوير مهارات عشاق الغناء في السعودية

كشف المركز السعودي للموسيقى، الذي فتح أبوابه حديثا أمام السعوديين والسعوديات الراغبين بتعلم الغناء والموسيقى، أن مُدرسة الغناء والصوت المخضرمة إليانا محمود،

+A -A
المصدر: الرياض - إرم نيوز

كشف المركز السعودي للموسيقى، الذي فتح أبوابه حديثا أمام السعوديين والسعوديات الراغبين بتعلم الغناء والموسيقى، أن مُدرسة الغناء والصوت المخضرمة إليانا محمود، ستساعد الراغبين في تطوير مهاراتهم في الغناء.

وأعلن المركز التابع لهيئة الموسيقى الحكومية، الثلاثاء، عن بدء فرعيه في الرياض وجدة، استقبال طلبات الراغبين بتعلم الموسيقى وفنونها المختلفة تحت إشراف مدربين موسيقيين معتمدين.

ومن بين البرامج التي يتاح للراغبين التسجيل فيها، برنامج ”الصوت والغناء“، حيث يقدم قسم الصوت في المركز، للمتعلمين إمكانية تطوير مهاراتهم في الغناء.

وستشرف الشابة إليانا محمود على ذلك البرنامج التعليمي مستفيدة من خبرتها الطويلة التي تمتد على مدى 18 عاما في تدريس الغناء والجاز.

2022-06-1122

وأورد المركز في سيرة محمود المهنية، أنها درّست في العديد من المؤسسات الموسيقية في المملكة، وتشمل خبرتها التعاون مع العديد من الموسيقيين والمغنين في البلاد.

والفنانة إليانا هي الشابة الوحيدة التي تشرف على أحد برامج المركز التعليمية، فيما يشرف مدربون رجال على برامج أخرى، مثل إنتاج الموسيقى، وتنسيق الأغاني ”دي جيه“.

وتهدف دورة الصوت إلى توفير الأدوات الضرورية للغناء للمتعلمين، ليصبحوا موسيقيين محترفين ذوي معرفة واسعة في التخصص.

كما يقدم قسم الصوت التدريب الصوتي العربي باعتباره تدريبا صوتيا أوبراليا.

ويقول القائمون على المركز إنه يولي أهمية عالية للصوت بصفته آلة، ويوجه الطلاب للاستخدام الصحيح والمتسق له كي يتمكنوا من التطور موسيقياً وغنائياً طوال حياتهم.

ويوفر المركز السعودي للموسيقى دروسا في الآلات العربية، والآلات الغربية، وإنتاج موسيقى الكمبيوتر، ومهارات تنسيق الأغاني، والغناء، وتخصصات موسيقية أخرى.

وتعمل منهجية المركز على إتاحة دروس الآلات الموسيقية بشكل فردي (طالب واحد ومعلم واحد)، وبشكل جماعي لدروس موسيقى الكمبيوتر وتنسيق الأغاني وبعض المواد الأخرى.

ويُتيح المركز برامجه للهواة، وللموسيقيين الموهوبين الذين يرغبون في ممارسة الموسيقى كمهنة، كما يقدم تشكيلة متنوعة من المرافق الموسيقية للاستخدام والتأجير من قبل الأفراد والمؤسسات، وتشمل غُرفاً للتمرين والمعالجة الصوتية بأحجام مختلفة، وقاعات للحفلات الموسيقية، وقاعات بروفة، وغُرف تنسيق الأغاني، ومحطات عمل لموسيقى الكمبيوتر.

ومن المقرر افتتاح فرع جديد للمركز قريباً في مدينة ”الخبر“، بينما يخطط القائمون عليه لافتتاح فروع في مناطق متعددة من المملكة الشاسعة، ضمن مبادرة ”إنشاء أكاديميات الموسيقى الرئيسية“ التي أطلقتها سابقاً هيئة الموسيقى.

والمركز الجديد واحد من مشاريع تعليمية وتدريبية متنوعة تندرج جميعها ضمن استراتيجية هيئة الموسيقى في تعليم الموسيقى للطلاب منذ مراحل الطفولة الأولى وحتى المراحل الجامعية، بجانب توفير فرص التعليم للراغبين خارج إطار المدارس والجامعات.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك