منوعات

وفاة الشاعر العراقي مظفر النواب
تاريخ النشر: 20 مايو 2022 11:20 GMT
تاريخ التحديث: 21 مايو 2022 22:36 GMT

وفاة الشاعر العراقي مظفر النواب

أعلنت وزارة الثقافة العراقية، اليوم الجمعة، وفاة الشاعر العراقي مظفر النواب في الإمارات، وفقاً لوكالة أنباء العراق. الموت يغيب الشاعر العراقي #مظفر_النواب

+A -A
المصدر: بغداد - إرم نيوز

أعلنت وزارة الثقافة العراقية، اليوم الجمعة، وفاة الشاعر العراقي مظفر النواب في الإمارات، وفقاً لوكالة أنباء العراق.

وقال مدير عام دائرة الشؤون الثقافية عارف الساعدي لوكالة (واع)، إن ”النواب توفي في مستشفى الشارقة التعليمي في الإمارات“.

نعي واسع

وسادت حالة من الحزن والأسى بين روّاد مواقع التواصل الاجتماعي، الذين تداولوا صوره، ومقطوعات من شعره، بينما توالت بيانات النعي، والتعزية من قبل المجتمع السياسي والثقافي.

وقال الرئيس العراقي برهم صالح في بيان: إنه ”يبقى حيّاً في ذاكرة الشعب مَن زرع مواقفه السياسية والوجدانية بشكل صادق، ولهذا فإن الشاعر العراقي الكبير مظفر النواب لا يمضي إلى العدم“.

وأضاف صالح ”هو حيّ في ذهن كل مَن ترنم بقصائده الخالدات.. لروح المبدع الفذ المغفرة والرحمة، ولأسرته ومحبيه وقرّائه الصبر والسلوان“.

كما نعاه رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، الذي كتب على حسابه في موقع تويتر: ”الراحل الكبير مظفر النواب.. العراق الذي طالما تغنيت باسمه أينما حللت ، وأفنيت عمرك لإعلاء مكانته، يكتسيه الحزن وهو يودعك إلى مثواك الأخير مثقلا بأسى خسارة ابن بار ومبدع لا يتكرر“.

قال وزير الثقافة العراقي حسن ناظم، إن ”الشاعر الراحل من أهم الأصوات الشعرية العراقية، حيث تميز بغزارة إنتاجه مع إجادة واضحة ومقدرة فذة على تطويع اللغة وامتلاكه مخزونا جماليا لا ينضب، ما مكنه من كتابة الشعر بأشكاله كافة“.

وأضاف ناظم، أن ”رحيله يمثل خسارة كبيرة للأدب العراقي لما كان يمثله كنموذج للشاعر الملتزم كما أن قصائده رفدت المشهد الشعري العراقي بنتاجٍ زاخر تميز بالفرادة والعذوبة“.

وكتب الإعلامي السعودي علي الظفيري: ”ما أچذبكْ.. أنا ناسيك وبچيت.. مظفر النواب رحمك الله يابو عادل، نشأنا على شعرك ورفضك ومنافيك وغضبك وعذوبة كلماتك، طاردناك في مكان، ولاحَقَنا شعرُك في كل لحظة من حياتنا“.

وكتبت المطربة السورية لينا شماميان: ”(”جئتك من كل منافي العمر، أنام على نفسي من تعبي“)  وقنعتُ بأن يَكونُ نَصيبي في الدنيا كَنصيب الطير، ولكنْ سبحانك ، حتى الطيرُ لها أوطان وتعود إليها، وأنا ما زلت أَطير) (والأهل شامٌ .. عراقٌ .. حجازٌ .. ومِصرُ“ وداعاً يا حقيقيّ الكلمة، وداعاً مظفر النواب“.

 

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك