منوعات

الممثل جوني ديب يخسر طعنا في قضية تشهير أمام محكمة بريطانية
تاريخ النشر: 25 مارس 2021 15:35 GMT
تاريخ التحديث: 25 مارس 2021 17:21 GMT

الممثل جوني ديب يخسر طعنا في قضية تشهير أمام محكمة بريطانية

رفضت محكمة الاستئناف في لندن، اليوم الخميس، منح الممثل جوني ديب تصريحا بالطعن على حكم صدر العام الماضي، أدانه بضرب زوجته، وهو ما يعني أنه قد يحول جهوده الهادفة

+A -A
المصدر: رويترز

رفضت محكمة الاستئناف في لندن، اليوم الخميس، منح الممثل جوني ديب تصريحا بالطعن على حكم صدر العام الماضي، أدانه بضرب زوجته، وهو ما يعني أنه قد يحول جهوده الهادفة لتحسين صورته إلى دعوى قضائية رفعها بالولايات المتحدة.

وأصدر قاضي المحكمة العليا في لندن آندرو نيكول، في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، حكما ضد ديب، الذي رفع دعوى تشهير على صحيفة ”صن“ الشعبية لوصفه بأنه ”ممن يضربون زوجاتهم“.

وبعد جلسات محاكمة استمرت ثلاثة أسابيع، قضى نيكول بأن ديب (57 عاما) اعتدى بالضرب على زوجته السابقة الممثلة آمبر هيرد (34 عاما)، خلال علاقتهما المضطربة التي استمرت خمس سنوات، وأنه جعلها أحيانا تشعر بالخوف على حياتها.

وقال القاضيان بمحكمة الاستئناف في حكمهما: ”كما قلنا ليس من السهل إقناع هذه المحكمة بتغيير ما توصل إليه قاض في محاكمة استنادا إلى مسائل واقعية تماما“.

وقال محامو ديب، الأسبوع الماضي، إن الحكم ”خاطئ بوضوح“، وطالبوا بالاستناد لأدلة جديدة أوضحوا أنها تظهر أن زعم هيرد أنها تبرعت بمبلغ تسوية الطلاق لجمعية خيرية ”كان كذبة محسوبة ومضللة“.

لكن محكمة الاستئناف قالت إن محاكمة الصيف الماضي كانت عادلة، ولم تشهد أي مخالفة للقانون.

وقال محامي ديب إنه سيركز الآن على قضية رفعها على هيرد في الولايات المتحدة.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك