منوعات

هل كذبت ميغان ماركل بشأن تاريخ زواجها من الأمير هاري؟
تاريخ النشر: 22 مارس 2021 15:35 GMT
تاريخ التحديث: 22 مارس 2021 17:20 GMT

هل كذبت ميغان ماركل بشأن تاريخ زواجها من الأمير هاري؟

كشفت دوقة ساسيكس، ميغان ماركل، خلال مقابلتها مع الإعلامية الشهيرة، أوبرا وينفري، أنها تزوجت من الأمير هاري سرًا قبل أيام من حفل زفافهما الرسمي. ووفق صحيفة "ديلي

+A -A
المصدر: إيناس السيد- إرم نيوز

كشفت دوقة ساسيكس، ميغان ماركل، خلال مقابلتها مع الإعلامية الشهيرة، أوبرا وينفري، أنها تزوجت من الأمير هاري سرًا قبل أيام من حفل زفافهما الرسمي.
ووفق صحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية، تبين أن مزاعم هاري وميغان بأنهما تزوجا سرا، كانت ”كاذبة“ من خلال شهادة الزواج الخاصة بهما، حيث كشف مكتب السجل العام الآن عن شهادة زفاف الزوجين لأول مرة، ما يثبت أنهما تزوجا في 19 مايو 2018 في حفل فخم في قلعة وندسور، وليس قبلها بثلاثة أيام كما زعمت ماركل.
وقال المسؤول الذي أصدر ترخيص الزواج: إن ميغان كانت مرتبكة بوضوح ومضللة بشكل واضح بشأن حفل الزفاف.

2021-03-40487614-9387275-The_Archbishop_of_Canterbury_Justin_Welby_centre_has_so_far_refu-a-1_1616374437406
وأضاف ستيفن بورتون، كبير الموظفين السابقين في المكتب، أنهما لم يتزوجا قبل ثلاثة أيام أمام رئيس أساقفة كانتربري، كما قيل، وأن الزواج الرسمي كان في كنيسة سانت جورج في وندسور في 19 مايو 2018، وهو الذي اعترفت به كنيسة إنجلترا والقانون.
وتابع ”اعتقد أن ما فعلاه هو تبادل بعض الوعود البسيطة التي ربما كتباها بنفسيهما، وأن ما قالا: إنه كان أمام رئيس الأساقفة ربما كانت بروفة بسيطة“.
وكانت ميغان ماركل قالت خلال المقابلة: إنهما تزوجا قبل ثلاثة أيام من حفل زفافهما، وإنهما طلبا من رئيس الأساقفة الزواج سرا في منزلهما الخاص في قصر كينغستون.
وتم رفض هذه المزاعم الآن من قبل بورتون، الذي قال: إنه لا يمكن أن يتزوجا في منزلهما؛ لأنه ليس مكانًا مصرحًا به، وأضاف أنه لم يكن هناك ما يكفي من الشهود لجعل المراسم صحيحة.
وأضاف أيضًا أنه يتم عادة وضع ترخيص خاص وتسجيل الصياغة من قبل الملكة التي تسمح بالزفاف والمكان الرسمي.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك