منوعات

رئيس تحرير "بيلد" الألمانية يترك منصبه إثر اتهامات بالتحرش
تاريخ النشر: 13 مارس 2021 23:00 GMT
تاريخ التحديث: 14 مارس 2021 6:32 GMT

رئيس تحرير "بيلد" الألمانية يترك منصبه إثر اتهامات بالتحرش

ترك  الصحفي "يوليان رايكلت" منصبه كرئيس تحرير لصحيفة "بيلد" الألمانية، بعد فتح تحقيق داخلي بخصوص الاتهامات التي وجهتها له عدة نساء بالتحرش بهن مستغلا منصبه.

+A -A
المصدر: أمينة بنيفو- إرم نيوز

ترك  الصحفي ”يوليان رايكلت“ منصبه كرئيس تحرير لصحيفة ”بيلد“ الألمانية، بعد فتح تحقيق داخلي بخصوص الاتهامات التي وجهتها له عدة نساء بالتحرش بهن مستغلا منصبه.

وأعلنت المجموعة الإعلامية ”أكسل شبرينقر“ التي تملك ”بيلد“ الخبر في بيان صحفي أصدرته يوم السبت، وجاء فيه ”للسماح بالشفافية وعدم إثقال عمل التحرير، طلب السيد ”رايكلت“ من مجلس الإدارة إعفاءه بشكل مؤقت من مهامه إلى حين توضيح الادعاءات“.

وأضافت أنه تم ”السماح له بذلك“، دون إعطاء تفاصيل إضافية حول إجراءات التحقيق الداخلي الذي تكلف به مكتب للمحاماة، للكشف عن مدى مخالفة قوانين الصحيفة من قبل رئيس تحريرها الذي ينفي كل التهم الموجهة إليه.

وكانت صحيفة ”دير شبيغل“ الألمانية قد نشرت تحقيقا بخصوص الصحفي ”يوليان رايكلت“ البالغ 40 عاما، كشفت من خلاله عن ترقيته لصحفيات متدربات كان على علاقة بهن، قبل أن ينحيهن أو يطردهن تماما من العمل.

وكشفت الصحيفة أن مجموعة من العاملين بالصحيفة أخبروا إدارتها مند شهور بتلك المعلومات، لكنها تأخرت كثيرا في التحقيق في الاتهامات الموجهة للرجل القوي، بحسب نفس المصدر.

وتعتبر صحيفة ”بيلد“ التي تم إنشاؤها سنة 1952، أقوى الصحف الألمانية، فهي تطبع مليوني نسخة يوميا ما عدا الأحد وأيام العطل الرسمية، وتعتمد بالأساس على أخبار الحوادث والرياضة والمشاهير.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك