منوعات

وفاة الموسيقار التونسي حمادي بن عثمان
تاريخ النشر: 16 فبراير 2021 20:13 GMT
تاريخ التحديث: 16 فبراير 2021 22:25 GMT

وفاة الموسيقار التونسي حمادي بن عثمان

توفّي الفنان والموسيقار التونسي حمادي بن عثمان، اليوم الثلاثاء، عن عمر ناهز الـ 75 عامًا. ونعت وزارة الشؤون الثقافية التونسية الفقيد الذي وُلد في تونس العاصمة،

+A -A
المصدر: تونس ـ إرم نيوز

توفّي الفنان والموسيقار التونسي حمادي بن عثمان، اليوم الثلاثاء، عن عمر ناهز الـ 75 عامًا.

ونعت وزارة الشؤون الثقافية التونسية الفقيد الذي وُلد في تونس العاصمة، في فبراير/ شباط 1946، ودرس في تونس، وحاز على دبلوم الموسيقى العربية، وكان من أوائل التونسيين الذين تخصصوا في الموسيقى التصويرية للمسلسلات والأفلام، كما تعامل مع معظم المسرحيين التونسيين، ولحن عددًا كبيرًا من الأغاني لأشهر المطربين التونسيين.

ويُعد ”حمادي بن عثمان“ أحد أهم أعلام الموسيقى في تونس، وقد عُرف مؤلفًا موسيقيًا، وقائدًا لفرق فنية، ومسؤولًا في مواقع مختلفة في قطاع الموسيقى، وأدار الفنان الراحل منتصف الثمانينيات الفرقة الوطنية للموسيقى، وأشرف على مصلحة الموسيقى في الإذاعة والتلفزة التونسية.

ويعتبر الفنان الراحل رائدًا من رواد نهضة الموسيقى التونسية في الثمانينيات، كما أدار باقتدار عدة مؤسسات موسيقية في وزارة الثقافة، ومؤسستي الإذاعة والتلفزة.

وشارك الراحل ”حمادي بن عثمان“ كملحّن في أكثر من 40 عملًا مسرحيًا، وتعامل مع جلّ الفرق المسرحية، وهو الذي قام بوضع الموسيقى المميزة لأيام قرطاج المسرحية في دورتها التأسيسية.

وكان لـ“حمادي بن عثمان“ بصمته الفنية في عدد مهم من الأعمال الدرامية بتأليف الموسيقى التصويرية لعدد من الأعمال التلفزيونية، منها:“الخطاب على الباب“، و“وردة“ و“ماطوس“، و“باب الخوخة“، و“إخوة وزمن“ إلى جانب أعمال أخرى سينمائية، منها:“حبيبة مسيكة“، و“شيشخان“، و“يا سلطان المدينة“، وغيرها.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك