منوعات

في خضم قضية التشهير...كيف يقضي جوني ديب وطليقته أمبر هيرد وقتهما؟
تاريخ النشر: 10 يوليو 2020 13:43 GMT
تاريخ التحديث: 10 يوليو 2020 15:45 GMT

في خضم قضية التشهير...كيف يقضي جوني ديب وطليقته أمبر هيرد وقتهما؟

يقضي النجم العالمي، جوني ديب، وقته حزينًا ووحيدًا في جناح فندقي فاخر، ويتناول الطعام بمفرده، بينما تستمتع زوجته السابقة، أمبر هيرد، بالحياة الليلية في لندن، مع

+A -A
المصدر: إيناس السيد-إرم نيوز

يقضي النجم العالمي، جوني ديب، وقته حزينًا ووحيدًا في جناح فندقي فاخر، ويتناول الطعام بمفرده، بينما تستمتع زوجته السابقة، أمبر هيرد، بالحياة الليلية في لندن، مع مجموعة كبيرة من النساء اللاتي يدعمونها خلال محاكمة التشهير البارزة التي تجري حاليًا.

ويقاضي ديب البالغ من العمر 57 عامًا، مجموعة News Newspapers وصحيفة ”ذا صن“ والمحرر دان ووتون، على مقال صدر في 2018، أشار إلى أن ديب ضرب زوجته مع سلسلة من الإهانات الجسدية والإساءة العاطفية، طيلة فترة زواجهما.

2020-07-0-11

ومنذ بداية محاكمة التشهير الثلاثاء الماضي، يغادر ديب المحكمة بمفرده، ويتجه مباشرة إلى جناحه الفندقي الفاخر، الذي تبلغ كلفته 2500 دولارًا في الليلة، ويتناول الطعام بمفرده أثناء مشاهدة التلفزيون، ثم يذهب للنوم في تمام الساعة 11 مساءً.

ووفقًا لوسائل الإعلام، تنص القواعد القانونية على منع ديب من مناقشة القضية مع أي شخص أثناء تقديم الأدلة. لذا، اضطر إلى التزام الصمت، والابتعاد عن أي شخص يعرفه؛ خوفًا من مناقشة القضية عن طريق الخطأ.

وعلى الجانب الآخر، تستمتع هيرد بحياتها، بصحبة مجموعة من النساء الفاتنات الملقبات بـ ”فريق هيرد“، وفي الليلة الماضية، شوهدت هيرد وبعض أعضاء فريقها في أوزوالدز؛ نادٍ للشراب، فضلًا عن ذلك، يقمن بتناول العشاء ورحلات تسوق.

2020-07-000-8

ويتكون فريق هيرد، من شقيقتها ويتني، وصديقتها بيانكا بوتي، المحامية الأمريكية إلين بريدهوفت، ومساعدة هيرد ”سارة“، والمستشارة القانونية البريطانية جنيفر روبنسون.

وفي محاولة لدعم مزاعم مهاجمة هيرد له، طوال فترة زواجهما، كشف دفاع ديب عن سلسلة من الحوادث التي تضمنت مهاجمة هيرد له، بما في ذلك مزاعم أنها ألقت زجاجة فودكا عليه، وتسببت في قطع إصبعه في أستراليا عام 2015.

وكان قد فضح ديب، السر وراء قرار طلاقه من هيرد (32 عامًا)، وقال، إنه اتخذ القرار بعدما قضت أمبر حاجتها على فراشه!.

وقال فريق ديب القانوني: ”اضطر جوني في نهاية المطاف إلى إنهاء العلاقة، بسبب سلوك أمبر وأصدقائها، بعد حفلة عيد ميلادها في شقتهما في أبريل عام 2016“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك