الفنان الكويتي عبدالله بوشهري يثير الجدل بمقارنته بين دخل التمثيل والطب‎‎ – إرم نيوز‬‎

الفنان الكويتي عبدالله بوشهري يثير الجدل بمقارنته بين دخل التمثيل والطب‎‎

الفنان الكويتي عبدالله بوشهري يثير الجدل بمقارنته بين دخل التمثيل والطب‎‎

المصدر: نسرين العبوش – إرم نيوز

أثار الفنان الكويتي الشاب عبد الله بوشهري، ضجة عارمة عبر منصات مواقع التواصل الاجتماعي، عقب حديثه عن متاعب مهنة التمثيل وإرهاقه بالرغم من حجم الدخل المادي الكبير الذي قال إنه ”يعادل ما يجنيه الطبيب خلال عامين“.

وقال الفنان بوشهري في خضم حديثه عن مهنة التمثيل إنها ”مهنة متعبة جداً ومن بين أصعب المهن لحاجتها إلى التركيز الذهني والجسدي، وإن دخل الممثل في شهرين يعادل دخل الطبيب خلال عامين“، مضيفاً أنه ”يتذمر نتيجة الإرهاق وقلة ساعات النوم بسبب العمل وبأنه ربما سيندم على نشر حديثه هذا لاحقاً“.

وأثار حديث الممثل الثلاثيني الذي نشره عبر خاصية الستوري بحسابه عبر ”أنستغرام“، ردود فعل متباينة من أطباء وأكاديميين ونشطاء بينهم من ”انتقد مقارنته بين مهنتي التمثيل والطب للفوارق الشاسعة بينهما لكون الطب مهنة إنسانية بعيدة عن الماديات، ومنهم من اعتبر أن حديثه كان عفويا ونتيجةً للتعب والسهر ولم يقصد به إهانة مهنة الطب“.

وردَ الطبيب الجراح والكاتب محمد جمال على الفنان بوشهري بعد أن وصفه بـ“الممثل الناجح“، قائلاً ”هناك أشياء لا تُشتَرى ولا تُقَدَر بثمن.. المال ليس القيمة الوحيدة بل ليس القيمة العظمى.. حين تنظر في عيني مريضٍ تدور في محاجره من قربه من الموت ينازع روحه وترى أعين أهليه الباكية.. ثم تنظر في ذات العين فَرِحَةً بشفائها.. الشعور الذي يأتيك حينها لا يقدر بثمن“.

وعلقت الدكتورة والأستاذة بكلية الهندسة هنوف الحميدي، على حديث بوشهري بعد إرفاقها مقطع فيديو للطبيب الجراح محمد جمال، قائلةً ”في أشياء لا تقدر بمال، فعلا مهنة الطب مهنة إنسانية ولا بد أن تكون إنسان أولا قبل أن تكون طبيب، تبي تعرف قيمة الطبيب إسأل مريض نام كل من حوله وأصبح عليه صبحه يناجي ربه ويشكي وجعه لطبيبه لأن الطبيب هو الوحيد الذي يمكنه ان يساعده على آلامه، محشومين يا أطباء أنتم مأجورين على عملكم“.

وبأسلوبٍ لاذع، انتقد الكاتب والناشط السياسي كابتن عصام المذن المقارنة التي أجراها بو شهري بناءً على المردود المادي، قائلا ”الحمد لله رب العالمين إنى ما أطالعك ولا أطالع أمثالك بالتلفزيون والمعاش اللي على قولتك يعادل معاش دكتور سنتينيمايسوى  إنقاذ روح من الموت والحياة ويمكن العالم كله يستغنى عنك لكن لا غناة  عن الدكتور  لأنه مهم في حياة كل بيت وفرد . ودينار واحد يكسبه دكتور بعرق جبينه يسوى ملايينك“.

ورغم الانتقادات التي تعرض لها بوشهري والتي احتوى بعضها على عبارات لاذعة، فقد لاقى تبريراً ومساندة من نشطاء وأكاديميين اعتبروا أن ”حديثه لم يكن المقصود منه الإساءة إلى مهنة الطب إنما خانه التعبير بسبب التعب والتوتر نتيجة السهر“.

وفي هذا السياق، كتب الناشط الليبرالي أنور دشتي ”احسنوا النية قد خانه التعبير قد يعاني اضطرابات نفسية بسبب السهر و التعب و هناك الكثير من الممثلين العالميين يعانون هذا الأمر لماذا لغة الهجوم تكون هي السائدة؟ أنا أرى أن الهجوم من بعض الأطباء يحتاج الى وقفة و فحص نفسي كذلك اعلم بأن مهنتكم إنسانية و لكن التعقل أفضل من الهجوم“.

واعتبر طبيب الأسنان الدكتور ناصر دشتي أن الموضوع أخذ مساحة كبيرة من النقاش دون الحاجة إلى ذلك، معلقاً ”يعني اذا رونالدو قال مهنتي تعب وإن اهو بشهر يطلع معاش دكتور ٢٠ سنة وإن الحمدالله ان اهو صار لاعب ماصار دكتور هل قال شي غلط!! وايد ماخذين الموضوع شخصي الله يهداكم“.

وانتقد الدكتور سليمان إبراهيم الخضاري، المختص بالصحة النفسية الهجوم ضد الفنان بوشهري بسبب ما أدلى به، قائلاً ”بالنسبة للأطباء المنتفضين ضد ممثل تفوه بعبارة سخيفة في السوشيال ميديا عن مهنة الطب.. ترى أنتو أوڤر وايد!“.

وسبق لعبد الله بوشهري أن أثار سجالاً بين الكويتيين في شهر نيسان أبريل 2018، عقب نشره مقطع فيديو وتغريدة عبر حسابه في ”تويتر“ ذم فيها بعض من انتقدوا نشر صورته في شوارع الكويت من خلال حملة إعلانات انتشرت آنذاك تحت عنوان (جايينكم).

وعبدالله بوشهري فنان كويتي من ”أصول إيرانية“، بدأ حياته الفنية عام 2004، ويعتبر من ضمن الفنانين الشباب الذين تمكنوا خلال فترة قصيرة من الوصول إلى الشهرة خليجيًا، شارك في عدة أعمال تلفزيونية، من أبرزها ”ساهر الليل“ و“بين قلبين“ و“سامحني خطيت“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com