آخر ظهور للإعلامية صابرين بورشيد قبل وفاتها (فيديو)

آخر ظهور للإعلامية صابرين بورشيد قبل وفاتها (فيديو)

المصدر: إرم نيوز

رحلت الإعلامية والفنانة البحرينية صابرين بورشيد، اليوم الاثنين، عن عمر 34 عاما، بعد صراع مع مرض السرطان.

ولم يمهل الموت الإعلامية ”بورشيد“، عاما آخر، حيث احتفلت بعامها الرابع والثلاثين في 11 يونيو/حزيران الماضي، أي قبل 5 أسابيع فقط من وفاتها.

وكانت متابعات (فانزات) لصابرين قد فاجأنها باحتفالهن بعيد ميلادها، وهي في المستشفى، في آخر ظهور لها قبل وفاتها.

وأحضرت ”الفانزات“ اللواتي صورن الاحتفال قالب حلوى لصابرين، أثناء تواجدها في غرفتها بالمستشفى خلال رحلة علاجها، وغنين لها بمناسبة عيد ميلادها، كما قمن بتزيين غرفتها، إضافة إلى كتابتهن رسالة دعم لها، بهدف إدخال البهجة إلى قلبها ورفع معنوياتها.

View this post on Instagram

هذا ما قالته الإعلامية الراحلة #صابرين_بورشيد، قبل أن يسلب المرض حياتها عن عمر يناهز 33 عاماً، حين أطلّت على متابعيها عبر مقطع فيديو، تشرح فيه عن استقرار حالتها الصحية، في شهر إبريل الفائت، قائلة:" حبيت أطمنكم أنا بخير." ويظهر مقطع فيديو آخر لم تظهر فيه بورشيد، ولكن يبدو وأنها كانت تستمتع بالمفاجأة التي قام بتحضيرها الطاقم الطبي بمناسبة عيد ميلادها، في أحد المستشفيات التي تلقّت فيها العلاج. . . #إرم_نيوز #أخبار #منوعات #جديد #لايك #تفاعل #بورشيد #صابرين #صابرين_في_ذمة_الله #البحرين #بححريية #موت #وفاة #مرض #مشاهير #أخبار_مشاهير #ترند #فن #الوسط_الفني #فيديو #trend #video #bahrain #news

A post shared by إرم نيوز (@eremnews) on

ولم تظهر صابرين بشخصها في مقطع الفيديو خلال الاحتفال، لكنها ظهرت في آخر تعليق لها في أبريل/نيسان عبر حسابها في ”سناب شات“، قبل مغادرتها إلى خارج البحرين للعلاج، تطمئن الجميع عن صحتها.

وعانت الإعلامية البحرينية من 3 أورام في الرأس، استوجبت نقلها للعلاج في الخارج، قبل أن توافيها المنية، اليوم، بعد صراع قصير مع المرض.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com