روان بن حسين ترد على اتهامها بشراء شهادتها الجامعية من لندن..فماذا قالت؟ 

روان بن حسين ترد على اتهامها بشراء شهادتها الجامعية من لندن..فماذا قالت؟ 

المصدر: شيرين الجمال – إرم نيوز

خرجت الفاشينيستا الكويتية روان بن حسين عن صمتها لترد على الاتهامات التي وجهت لها بشراء شهادتها الجامعية من لندن.

وأوضحت بن حسين، اليوم الاثنين، أن ”الجامعات الإنجليزية لا تبيع شهاداتها، ومعروف عنها مصداقيتها“، فضلًا عن نشرها لمقطع فيديو تحتفل بتخرجها، عبر تطبيق الستوري، بحسابها الرسمي على تطبيق ”إنستغرام“.

ووجهت روان رسالة إلى متابعيها، قائلة: ”حق كل شخص باركلي شكرًا جزيلًا ما قصرت.. وعقبالكم يارب والله يسعدكن عشرات السعادة اللي أنا فيها.. وحق كل شخص كتبلي كومنت يلوع القلب مثل وجه مثل بكام اشتريتي الشهاده أو متى ذاكرتي“.

وأضافت: ”أحب أقولكم إني تخرجت واليوم كان تخرجي.. وأحب أقولكم جامعة في لندن بريطانية والجامعات الإنجليزية ما عندها تشتري شهاده أو متى ذاكرتي“.

وشاركت الفاشينيستا الكويتية متابعيها صورة لها وهي ترتدي ملابس التخرج، عبر حسابها الرسمي على موقع ”إنستغرام“، معلقة: ”قبل 4 سنوات، قررت أنتقل من لوس أنجلوس إلى لندن لألتحق بكلية القانون، درست سنة تحضيرية في جامعة كنقز كولج لندن قبل ما ابتدي دراسة بكالريوس القانون في جامعة ويستمنستر“.

وأوضحت: ”الثلاث سنوات اللي فاتوا ما كانو الأفضل ولا الأسهل، واجهت فيهم تحديات بس أكيد علّموني الكثير، ممتنة أني قضيت هالوقت في واحدة من أفضل مدن العالم، ممتنة لصداقات كوّنتها على مدار السنين، شكرًا لندن، رح أشتاقلك“.

وكانت الفاشينيستا الكويتية روان بن حسين، قد أكدت أن طبيعة عملها الخاص تحتم عليها العيش في أوروبا وحدها والتنقل في السفر بمفردها، كونها تعتمد على نفسها فقط، موضحة أنها لا تسافر بغرض الترفيه أو صرف أموالها.

جاء ذلك ردًا على الانتقادات التي وجهت للكويتية روان كونها تعيش في بلاد أجنبية بمفردها.

وأشارت إلى أن عملها كـ“موديل“ يضطرها للسفر للتصوير كدعاية أو براند أو تكليف من السياحة، مطالبة منتقديها بأن يحترموا خصوصيتها وفكرها ومبادئها في الحياة.

View this post on Instagram

4 years ago, I decided to move from Los Angeles to London because I wanted a career in law. I joined King’s College London for my foundation year before I start my LLB program at Westminster University. The past 3 years were definitely not the best years of my life yet, they were the most challenging and definitely have taught me so much! I’m truly thankful to have spent this time in one of the world’s best cities. I’m blessed to have met great friends who have had my back all the way. Thank you London, I will miss you❤️ قبل اربع سنوات، قررت اني انتقل من لوس انجلوس إلى لندن لألتحق بكلية القانون. درست سنة تحضيرية في جامعة كنقز كولج لندن قبل ما ابتدي دراسة بكالريوس القانون في جامعة ويستمنستر، الثلاث سنوات اللي فاتوا ماكانو الأفضل ولا الأسهل، واجهت فيهم تحديات بس اكيد علّموني الكثير، ممتنة اني قضيت هالوقت في وحده من أفضل مدن العالم، ممتنة لصداقات كوّنتها على مدار السنين، شكراً لندن، رح اشتاقلك❤️

A post shared by Rawan Bin Hussain (@rawan) on

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com