شاهد.. علا الفارس تثير الجدل بصورة عند قبر والدها – إرم نيوز‬‎

شاهد.. علا الفارس تثير الجدل بصورة عند قبر والدها

شاهد.. علا الفارس تثير الجدل بصورة عند قبر والدها

المصدر: سيد الطماوي - إرم نيوز

أثارت الصحفية الأردنية علا الفارس، جدلًا واسعًا بين رواد التواصل الاجتماعي، عقب نشرها صورة وهي تجلس بجانب قبر والدها دون حجاب.

View this post on Instagram

أثارت الصحفية الأردنية علا الفارس، جدلًا واسعًا بين رواد التواصل الاجتماعي، عقب نشرها صورة وهي تجلس بجانب قبر والدها، بدون حجاب. . ونشرت "علا" صورة، عبر حسابها الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي "إنستغرام"، ظهرت فيها وهي تجلس بجوار قبر والدها، مرتدية ملابس سوداء، وأرفقت الصورة بتعليق قائلة: "عاهدتك بعهد الله.. وعلى العهد باقون". . وانتقد متابعو علا مظهرها الخارجي الذي اعتبروه "لا يليق بمكان مثل المقابر". . #إرم_نيوز #علا_الفارس #صورة #قبر #أخبار #منوعات #لايك #تفاعل #ترند #اكسبلور #الأردن #مشاهير #Trends #jordan

A post shared by إرم نيوز (@eremnews) on

ونشرت ”علا“ صورة، عبر حسابها الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي ”إنستغرام“، ظهرت فيها وهي تجلس جوار قبر والدها، مرتدية ملابس سوداء، وأرفقت الصورة بتعليق قائلة: ”عاهدتك بعهد الله.. وعلى العهد باقون“.

وانتقد متابعو علا مظهرها الخارجي الذي اعتبروه ”لا يليق بمكان مثل المقابر“، وقالت إحدى متابعيها وتدعى حنين محمود: ”لا حول ولا قوة إلا بالله.. أول شيء الله يرحمه.. بس والله المقابر لها حرمتها رايحة بشعرك وحاطة مناكير كمان.. وين احترام شعائرنا وأنتِ مسلمة“.

وأضافت: ”شغلة تانية.. شو فايدة إنك متصورة جنب القبر!! يعني كيف طاوعك قلبك أساسًا تحكي لحد صورني بالله جنب قبر أبوي.. مش كأنه الموضوع صار هوس أكتر من اللازم“.

وعلّق آخر قائلًا: ”لم تحترمي تحسين الفارس تحت ترابه.. ولم تحترمي الدين الذي تنتمين إليه.. ولا أريد أن أخوض في موضوع الحجاب.. هل لبس الحجاب حرام أم حلال فنترك ذلك إلى أهل العلم.. ولكن دخولك على هذا المكان وبهذه الأناقة من الملابس التي جرحت مشاعر والدك ومشاعر الأموات، وعدم احترام حرمة المقابر.. وفوق كل ذالك الاستعراض.. رحمك الله يا تحسين الفارس والنار ما تخلف إلا رماد.. قرأتي أم لم تقرئي رسالتي، فاعلمي أنكِ أوجعتِ قلب أبيكِ وهو في قبره“.

وردّت الصحفية على متابعتها، قائلة: ”شغل لوك لوك.. اللي صورني صورني وأنا ما بعرف.. وأنا كنت قريبة وحسيت أني محتاجة أجي هذا المكان.. ورحت زي ما أنا.. وضلت عندي الصورة من شخص عزيز رافقني بهذا المشوار الخاص.. لوك لوك لوك، إن شاء الله عمرك ما تعيشي هذا الشعور، لأنه وقتها رح تدوري علي عشان تعتذري وأبصر وين أكون وأنتِ وين تكوني“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com