حميد الشاعري يكشف تفاصيل القبض عليه 3 مرات (فيديو) – إرم نيوز‬‎

حميد الشاعري يكشف تفاصيل القبض عليه 3 مرات (فيديو)

حميد الشاعري يكشف تفاصيل القبض عليه 3 مرات (فيديو)

المصدر: صلاح حسن - إرم نيوز

تحدث المطرب الليبي حميد الشاعري عن محاولات هروبه من ليبيا إلى مصر، والقبض عليه من قبل حرس الحدود ثلاث مرات، موضحًا أنه كان يخرج في كل مرة لأن شقيقه كان وزيرًا.

وكشف الشاعري، في مقابلة تلفزيونية ببرنامج ”عائشة شو“، الذي تقدمه الإعلامية عائشة عثمان عبر فضائيتي النهار والقاهرة والناس، عن تفاصيل رحلة سفر بالسيارة استمرت لأيام ثلاثة.

وأوضح المطرب الليبي أن المياه وقتها نفدت من محرك السيارة، ما اضطرهم لاستخدام ”بولهم“ لإدارة السيارة مرة أخرى.

وأكد الشاعري أن المؤلف المصري مدحت العدل يعلم تفاصيل هذه القصة وغيرها من القصص، منوهًا أنه يرغب في تحويلها إلى قصة فيلم.

واستطرد قائلًا إن قرار وقفه عن الغناء من قبل نقابة المهن الموسيقية كان صعبًا، لأن قرار التوقيف جاء في أزهى فترات حياته، وكان وقتها فائزًا بالجائزة ”البلاتينية“، وقدم عددًا من الأغاني الناجحة ومنها أغنية ”أمشي وإلا أقرب“، وأغنية ”سكة“.

وأشار إلى أن قرار التوقيف استمر 4 سنوات، ولم يعرف حتى الآن من وراءه، موضحًا أنه ليست له عداوات مع أحد، ولو كان التوقيف بسبب الاشتراك الذي يبلغ 16 جنيهًا، فإنه لم يستدع إيقافه، منوهًا أن حكيم ومصطفى قمر وغيرهما من النجوم ساندوه في تلك المحنة.

وعن مغادرته ليبيا عام 1978، وانتقاله للعيش في مصر، قال إنه كان في الـ11 من عمره، حيث قام الرئيس الليبي السابق معمر القذافي بحرق آلاته الموسيقية في ميدان عام.

وأضاف أنه بعيد تمامًا عن السياسة، وأن الجيتار الذي تم حرقه كان غاليًا جدًا على قلبه لأنه أخذه هدية تفوق من المدرسة، منوهًا أنه انتقل للدراسة في بريطانيا وحدثت مشكلة كبيرة بسبب مقتل ضابطة بريطانية في ليبيا فقامت بريطانيا بترحيل كل الطلاب الليبيين، فسافر إلى كندا ومنها إلى مصر.

وقال حميد الشاعري إنه تعرض لأزمة صحية بعد إصابته بجلطة في القلب، وخضع لجراحة في ليبيا، لأنه وقتها كان قد تم افتتاح أكبر مركز لجراحة القلب في بني غازي، والطبيب الذي أجرى له الجراحة شهير جدًا.

وتابع أنه عند خضوعه للجراحة لم يفكر في شيء سوى أنها قدر، ولكنه عاد وحمد الله، ولم يفكر في أي شيء ونطق الشهادتين وسط حضور أهله.

وعن رأيه في اقتحام محمد رمضان لمجال الغناء خلال الفترة الحالية، وصف الفنان المصري بأنه ”نجم“، ويقدم موسيقى جيدة وناجحة طالما نجحت مع الناس، ولو أتيحت له الفرصة للتعاون معه فسيفعل.

وكشف سبب عدم تعاونه مع المطرب محمد حماقي في بداية حياته الفنية، موضحًا أنه يحب صوته ويحب نجاحه جدًا، لكن حماقي كان يعمل مع إيهاب توفيق، وهما صوتان قريبان جدًا من بعضهما ولذا لم يتعاون معه.

وأردف قائلًا أن سر إبعاد حياة أبنائه عن الساحة الفنية، وعدم ظهوره معهم إلا في حالات نادرة، هو أنه قرر ذلك كي يعتمدوا على أنفسهم، ولا يقال إن نجاحهم بسبب شهرة والدهم.

وأضاف أن ابنه ”نديم“ قدم أغنية ناجحة جدًا مع الهضبة عمرو دياب، مؤكدًا أنه يوجه له عددًا من النصائح الخاصة بجودة العمل، أما بناته فرغم تمتعهن بصوت جيد جدًا إلا أنهن يفضلن الابتعاد عن الساحة وعدم دخول الوسط الفني، ولو غيرن رغبتهن فلن يمانع في ذلك.

وأعلن عن عدد زيجاته وسر تعددها وانفصاله عن زوجاته، موضحًا أنه تزوج خمس مرات، وأقام حفلات زفاف لهن جميعًا وارتدين الفستان الأبيض.

ونوّه إلى أن أفضل شيء في الزواج هو أن تكون الزوجة جيدة ووقتها تحببك في الزواج، موضحًا أن سر تعدد زيجاته ربما يعود إلى عيوب فيه هو ولكنه أحب الجميع وكلهن كن زوجات مثاليات.

وعن زوجته الحالية صوفيا، قال إنها إنسانة طيبة، ويحبها كثيرًا، وتختلف عن كل زيجاته وذلك بفعل تربيتها في كندا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com