انتقادات ساخرة وتعليقات قاسية.. مشاهير تعرضوا للتنمر في رمضان (صور)

انتقادات ساخرة وتعليقات قاسية.. مشاهير تعرضوا للتنمر في رمضان (صور)

المصدر: هبة خفاجي - إرم نيوز

تعرض عدد من المشاهير في مصر لانتقادات لاذعة وصلت إلى السخرية، اعتبرها البعض نوعًا من ”التنمر“ بهم، لكنّ بعضهم سارع بالرد، وآخرون اكتفوا بتجاهل الأمر.

نرصد في التقرير التالي أهم المواقف التي تعرض لها المشاهير من خلال برامج ”التوك شو“ و“المقالب“ أو المسلسلات، والتي تسببت في إحراجهم أمام الرأي العام، خاصة أن الكثير من التعليقات كانت قاسية.

طحال سمية الخشاب

لم تمر حلقة الفنانة سمية الخشاب، مع الإعلامية بسمة وهبة مرور الكرام، خاصة أنها تحدثت فيها لأول مرة عن الأسباب الحقيقية وراء انفصالها عن المطرب أحمد سعد.

كشفت سمية خلال الحلقة عن تعرضها للضرب على يد طليقها، الأمر الذي أدى إلى استئصالها للطحال، كما روت سخرية الأخير منها قائلة: ”كل شوية تقولي بطني والطحال أساسًا ملوش لازمة في جسم الإنسان“، لترد عليه: ”تعالى أفتح بطنك وآخد طحالك“.

هذه الجمل كانت كفيلة بأن تشعل رواد مواقع التواصل الاجتماعي سخرية من سعد والخشاب، من خلال تعليقات استمرت عدة أيام كان الأكثر تدوالًا فيها: ”كل واحدة تتجوز تخلي بالها من طحالها“.

انتظر الجمهور رد سعد على ما قالته طليقته، والسخرية التي طالته، إلا أنه فاجأ الجمهور بتجاهلها، ونشر صورة له مع فاتنة شقراء تدعى ياسمين، التي لم تسلم من السخرية أيضًا حيث حذرها الجمهور من فقدان طحالها.

عثرات محمد ممدوح

طريقة نطق الفنان محمد ممدوح، غير الواضحة للألفاظ، جعلت رواد ”السوشيال ميديا“ يسخرون منه، لعدم قدرتهم على فهم بعض الألفاظ التي كان ينطق بها خلال حلقات مسلسلي ”قابيل“ و“ولد الغلابة“.

لم يتحمل الفنان السخرية الهائلة التي طالته، فرد عليها عبر بيان، قائلًا: ”أنا عمري ما كنت عنيد، وخصوصًا فيما يتعلق بشغلي وبيكم، أنا عارف إنه عندي مشكلة، ولكن هناك بعض المشكلات الصحية اللي بتاخد وقت طويل في علاجها، وخصوصًا إذا كنت بتعالج المشكلة. ياريت تصبروا عليا لأنه فعلًا الموضوع مش سهل، ومش هيتحل في يوم وليلة ولا حتى سنة، ومرة تانية.. أنا آسف ورمضان كريم“.

اعتذار الفنان، جعل حملة السخرية تتحول إلى عاصفة من التعاطف معه، من قبل المشاهير والجمهور الذين أشادوا بموهبته وشجاعته في الاعتذار.

حواجب فيفي عبده

سببت حلقة رامز في الشلال موجة سخرية كبيرة، ضد الفنانة فيفي عبده؛ لما جاء بها من مشاهد مثيرة للجدل، على رأسها ظهور الفنانة بدون حاجب بعد إزالة رسمة المكياج لحاجبها فور سقوطها في الشلال، الأمر الذي دفع الكثير من رواد السوشيال ميديا للسخرية من شكلها بتعليقات جارحة.

لم يتوقف الأمر معها عند هذا الحد، بل تسبب مشهد تواجدها في قارب مع رامز جلال، وعندما اقترب منها قالت: ”ما تلمسنيش ربنا ياخدني وأنا نضيفة“، إذ جعلت رواد مواقع التواصل الاجتماعي يسخرون من كلامها وعملها في مهنة الرقص.

الفنانة، لم تقف صامتة تجاه السخرية منها، بل دخلت على خط هذه التعليقات، حيث قالت في فيديو لها على ”إنستغرام“: ”راحت فيفي عبده ورجعت عبده“.

فضائح بسمة وهبة 

الإعلامية بسمة وهبة، دخلت على خط السخرية، خاصة بعد حلقاتها المثيرة للجدل مع سمية الخشاب وطليقها أحمد سعد، والكشف عن الكثير من الأمور والتفاصيل الشخصية الصادمة، إذ أعاد رواد مواقع التواصل الاجتماعي صورة للمذيعة الشهيرة، وهي مرتدية الحجاب أثناء عملها بقناة ”اقرأ“ الدينية، قبل أن تقدم برنامج ”توك شو“ الذي اعتبره المعلقون بأنه ”يكشف أسرار البيوت بشكل غير لائق تصل إلى حد الفضائح، ولا يتناسب مع مفهوم البرامج الحوارية“.

لكن بسمة لم ترد على تلك الانتقادات والتعليقات التي طالتها عقب عرض حلقات الخشاب وسعد.

مي عز الدين وأزمة بيسة

أداء الفنانة مي عز الدين، في شخصية بيسة وسكسكة بمسلسل ”البرنسيسة بيسة“، فتح النار عليها من قبل رواد ”السوشيال ميديا“، وصل إلى حد التعليقات الجارحة، واتهامها بالاستظراف والإسفاف.

حركات شفتيها الملتوية، وطريقة كلامها المتعمدة غير السوية، وحركات جسدها الغريبة خلال أدائها للشخصيات منذ بدء الحلقات الأولى، جعلت التعليقات الساخرة والقاسية تنهال عليها، من بينها: ”مين أقنع مي إن دمها خفيف“، بل انتقد الكثيرون طريقة أدائها لأدوار البنات الشعبيات قائلين: ”مين قال علشان تكون شخصية بسيطة في المجتمع لازم تبقى بتزعق وملامح وشها قرفانة من نفسها 24 ساعة وقالبة بوقها“.

وردت مي في تصريح خاص لـ “إرم نيوز“ على تلك الانتقادات قائلة: ”واجهت حملة هجوم شرسة على مواقع التواصل الاجتماعي، لا أعلم من وراءها، ولكن كل ما أعرفه أنني بذلت مجهودًا غير عادي، لتجسيد شخصيتي بيسة وسكسكة في المسلسل“.

وأضافت: ”قد يكون الجمهور اعتاد علي في الأدوار الجادة والرومانسية، ولم يعد يتقبلني في الكوميديا، إلا أنني سبق وأن قدمت هذا اللون ونجحت، مع محمد سعد في بوحة واللمبي 8 جيجا، ومع يسرا في جيم أوفر، وفيلم أيظن، وحبيبي نائمًا، وغيرها من الأدوار الكوميدية“.

وتابعت: ”أتقبل النقد وليس لدي مشكلة معه، ولكني لا أتقبل السخرية أو التقليل من الجهد المبذول، وهؤلاء الساخرون لن يحبطوني أو يهزون ثقتي في أدائي وجمهوري الحقيقي“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com