ما الذي تخجل منه الدكتورة خلود في جسدها؟ (فيديو)

ما الذي تخجل منه الدكتورة خلود في جسدها؟ (فيديو)

المصدر: صلاح حسن - إرم نيوز

قالت الفاشينيستا الكويتية الدكتورة خلود، إنها كانت تستحي من كشف ”أُذنيها“، وكانت تتعمد ترك ”شعرها“، يُغطي أذنيها، لأن الناس كانوا يُطلقون على أذنها بـ“الأذن الوطواطية“، وهذا سبّب لها عدم ثقة بنفسها.

View this post on Instagram

الفاشينيستا الكويتية الدكتورة خلود، تكشف لمتابعيها في مقطع فيديو عبر حسابها على تطبيق ”سناب شات“، أنها كانت تستحي من كشف "أُذنيها"، وكانت تتعمد ترك "شعرها"، يُغطي أذنيها، لأن الناس كانوا يُطلقون على أذنها بـ"الأذن الوطواطية"، وهذا سبّب لها عدم ثقة بنفسها. . وأضافت الدكتورة خلود، أنها كانت تستحي من رفع شعرها وتظهر بتسريحة معينة، رغم أنها كانت تتمنى رفعه لاعتماد "لوكات جديدة". . #إرم_نيوز #الكويت #مشاهير_التواصل #فيديو #خلود #الدكتورة_خلود #دكتوره_خلود #سناب_شات #لايك #تفاعل #أخبار #منوعات #ترند #اكسبلور #trends#kuwait

A post shared by إرم نيوز (@eremnews) on

وأضافت الدكتورة خلود، لمتابعيها في مقطع فيديو عبر حسابها على تطبيق ”سناب شات“، أنها كانت تستحي من رفع شعرها وتظهر بتسريحة معينة، رغم أنها كانت تتمنى رفعه لاعتماد ”لوكات جديدة“.

وأشارت الفاشينيستا الكويتيّة، إلى أنها لم يكن لديها ثقة بأذنيها، ولذلك قررت أن تثق بنفسها، وبأذنها أولًا، مطالبة من لديه ”أُذن وطواطية“، أن يُظهرها ويثق بنفسه، ثم كشفت عن أذنها، خلال الفيديو، بعدما كانت تخاف من كشفها.

وكانت الدكتورة خلود، قد أعلنت عن تحضيرها مفاجأة مميزة لجمهورها في رمضان، حيث تظهر عبر ”السوشيال ميديا“ بشكل يومي، بزي مختلف، بهدف تبادل الثقافات، وتعرف الجمهور على ثقافة الأزياء في كل دولة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com