الكشف عن لغز مقتل عارضة الأزياء المغربية إيمان فاضل

الكشف عن لغز مقتل عارضة الأزياء المغربية إيمان فاضل

المصدر: إيناس السيد– إرم نيوز

كشفت وسائل الإعلام الإيطالية السبب وراء وفاة عارضة الأزياء المغربية التي كانت الشاهد الرئيس في محاكمة ”رئيس الوزراء السابق سيلفيو برلسكوني”.

ونقلت صحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية أن إيمان فاضل، 33 عامًا، توفيت في 1 مارس في مستشفى ميلانو بعد أن تم نقلها إلى المستشفى في 29 يناير مصابة بألم في المعدة غير مفسر.

أجرى المستشفى مجموعة من الاختبارات لتحديد سبب وفاتها، ولكن لم تجد شيئًا، فأرسلت عينات إلى مختبر متخصص في بلدة بافيا الشمالية، وفقًا لصحيفة كورييري ديلا سيرا اليومية.

ونقلت الصحيفة عن مصادر لم تسمها قولها إن النتائج ظهرت بعد خمسة أيام من وفاتها، وتُشير إلى تسممها بـ ”مزيج من المواد المشعة التي لا تتوفر عادة للشراء“.

ومن جانبها، قالت محامية فاضل، باولو سيفسي، إنها تحدثت معه عن ”خوفها من التعرض للتسمم“.

وعلق برلسكوني على الأمر، قائلًا: ”من المؤسف دائمًا أن يموت شاب..لم أقابل هذه الفتاة أبدًا ولم أتحدث إليها أبدًا..ما قرأته من تصريحاتها جعلني أعتقد أن كل شيء تم اختراعه، سخيف“.

وتصدرت العارضة السابقة لأول مرة عناوين الصحف في عام 2012 عندما أدلت بشهادة مفصلة حول ما يجري في حفلات برلسكوني الهادئة في فيلته في آركور بالقرب من ميلانو.

وقالت إنه في المرة الأولى التي ذهبت فيها إلى حفلة، رأت شابتين ترتديان أزياء راهبة تتجردان من ملابسهما أمام رئيس الوزراء آنذاك.

يُذكر أن محكمة إيطالية أدانت رئيس الوزراء الإيطالى الأسبق سيلفيو برلسكوني فيما يطلق عليها محاكمة ”بونجا بونجا“ وقضت بسجنه سبع سنوات وحظر شغله منصبًا عامًا مدى الحياة.

وتدور القضية حول قيام برلسكوني بدفع أموال للراقصة المغربية كريمة المحروق مقابل ممارسة الجنس معها عام 2010، حيث كان يشغل منصب رئيس الوزراء، وكانت فى ذلك الوقت قاصرًا عمرها 17 عامًا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com