بأداء لافت.. محمد عبده يُحيي حفل افتتاح مهرجان هلا فبراير في الكويت

بأداء لافت.. محمد عبده يُحيي حفل افتتاح مهرجان هلا فبراير في الكويت

المصدر: قحطان العبوش- إرم نيوز

شهد مهرجان ”هلا فبراير“ الفني في الكويت، مساء الجمعة، افتتاحًا صاخبًا بعد أن أحيا الفنان السعودي، واسع الجماهيرية في العالم العربي، محمد عبده، حفل انطلاقه ليضيف لشهرة المهرجان الفني الأكبر في الكويت مزيدًا من المتابعين.

ووقف فنان العرب، وهو اللقب الأشهر للمطرب السعودي، على مسرح المهرجان ليؤدي أشهر أغانيه، وقد حفظها عدد كبير من الحاضرين عن ظهر قلب، وهي تذاع على الدوام عبر تاريخ طويل للفنان السعودي.

وبجانب التفاعل اللافت من قِبل حضور المهرجان، كان للنقل التلفزيوني للحفل، صداه في إكساب ”هلا فبراير“ جمهورًا إضافيًا في أول ليالي المهرجان التي سينضم إليها خلال الأيام المقبلة عدد من أشهر الفنانين والفنانات العرب.

وعلى مواقع التواصل الاجتماعي، لاسيما ”تويتر“ الأكثر استخدامًا في السعودية، تصدّر الحديث عن حفل ”أبو نوره“ كما يحلو للسعوديين تسمية فنانهم المفضل، ونشر مقاطع فيديو لأغانيه أمام الجمهور الكويتي، كل الموضوعات المتداولة الأخرى.

وتصدّر الوسم ”#فنان_العرب_في_الكويت“ قائمة الترند على ”تويتر“ في السعودية والكويت، وسط تفاعل لافت معه من دول خليجية وعربية أخرى، أشاد مدونوها بالفنان المخضرم، وبأغانيه الشهيرة.

ويعد مهرجان ”هلا فبراير“ من أبرز المهرجانات التي تقام في الكويت سنويًا، ويقوم بدعمه القطاع الخاص، وبعض المؤسسات، من خلال تمويله ورعايته، وتقديم الجوائز للجمهور، ويتضمن حفلًا افتتاحيًا عبارة عن كرنفال استعراضي، إضافة لحفلات فنية يشارك فيها مشاهير الشعراء، والمطربين، في الخليج والوطن العربي.

وباستثناء حفل الافتتاح الذي أحياه الفنان السعودي منفردًا على المسرح الوطني في مركز الشيخ جابر الأحمد الثقافي، سيتواجد فنانان اثنان في حفلات المهرجان الست الأخرى، بمعدل حفلين كل أسبوع، يومي الخميس والجمعة، مع: عبدالله الرويشد، وشيرين عبدالوهاب، ووائل كفوري، ونبيل شعيل، وماجد المهندس، ونجوى كرم، ومطرف المطرف، وأصالة، وحسين الجسمي، وأنغام، لتكون ليلة الختام في 22 شباط/فبراير مع الفنانَين: عبادي الجوهر، ونوال الكويتية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com