بعد يومين على نجاته من حادث سير.. الأمير فيليب يعود لقيادة سيارته دون حزام أمان

بعد يومين على نجاته من حادث سير.. الأمير فيليب يعود لقيادة سيارته دون حزام أمان

المصدر: ا ف ب‎

استمع الأمير فيليب زوج ملكة إنكلترا إليزابيث الثانية، إلى شرح لأصول القيادة الآمنة من الشرطة، بعدما انتشرت صور تظهره يقود سيارة دون وضع حزام أمان، وذلك بعد يومين على نجاته من حادث سير.

وقد عالجت الشرطة المسألة بعد نشر صحف محلية صورًا التقطت السبت، تظهر الأمير البالغ من العمر 97 عامًا يقود سيارة ”لاندروفر فريلاندر“ في محيط قصر ساندرينغهام في منطقة نورفولك شرقي إنكلترا دون وضع حزام أمان.

وكانت الشرطة على بينة من الصور التي نشرت، بحسب متحدثة أوضحت أن الشرطيين أعطوا ”السائق النصائح اللازمة“.

وأضافت ”هذا الأمر يتماشى مع ردودنا الاعتيادية لدى اطلاعنا على صور كهذه تظهر هذا النوع من المخالفات“.

وقد خرج الأمير سالمًا من حادث سير وقع الخميس قرب ساندرينغهام، حيث تمضي إليزابيث وفيليب معظم فترات الشتاء.

وذكرت هيئة ”بي بي سي“، أن سيارة الأمير وهي من نوع ”لاندروفر“ انقلبت بعدما كانت خارجة من طريق فرعي مؤدٍ إلى ساندرينغهام لسلوك الطريق العام واصطدمت عندها بسيارة من نوع ”كيا“.

وأوضح شاهد، أن رضيعًا كان في المقعد الخلفي للسيارة الأخرى دون أن يصاب بأذى، فيما أصيبت سائقة سيارة ”كيا“ بجروح طفيفة، وتعرضت الراكبة إلى جانبها لإصابة في الذراع.

واشتكت الراكبة في السيارة الثانية إيما فيرويذر الأحد، عبر صحيفة ”صنداي ميرور“ من عدم تلقيها أي اعتذار من الأمير.

وقالت للصحيفة:“أنا محظوظة لأنني لا أزال على قيد الحياة، لكنه لم يكلف نفسه حتى عناء الاعتذار. لقد كانت تلك اللحظة صادمة ومؤلمة للغاية، كنت أتوقع سلوكًا أفضل من العائلة الملكية“.

وكان الأمير فيليب المعروف بطابعه المندفع ومزاحه اللاذع انسحب من الحياة العامة في آب/أغسطس 2017 بعدما شارك في أكثر من 22 ألف ارتباط رسمي منذ اعتلاء زوجته العرش العام 1952.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com