نهى العمروسي تهاجم المخرجين والمنتجين في مصر.. وتكشف حقيقة اعتزالها

نهى العمروسي تهاجم المخرجين والمنتجين في مصر.. وتكشف حقيقة اعتزالها

المصدر: صلاح حسن- إرم نيوز

قالت الفنانة المصرية نهى العمروسي إنها تبحث عن مهنة أخرى تُرزق من ورائها، بعيدًا عن مهنة الفن التي لا تقدر موهبتها في التمثيل وكتابة السيناريو، حسب وصفها.

وخصت الفنانة المصرية، ”إرم نيوز“، بتفاصيل ما أعلنته بشأن اعتزالها الفن وبحثها عن مهنة أخرى، نافية اعتزالها نهائيًا، مبينة أنها تبحث عن مهنة أخرى تكفيها وتمنعها من العوز والحاجة.

وأضافت ”العمروسي“ أنها تبحث عن مشروع تجاري مثل افتتاح مطعم أو كافيه، مبررًة أن السبب وراء ذلك أن مهنة الفن أصبحت تدار بنظام ”الشللية“، بمعنى أن كل منتج أو مخرج له عدد معين من الفنانين يعتمد عليهم في أعمالهم فقط دون الالتفات إلى الموهبة.

وردًا على من طالبها في منشور لها عبر ”فيسبوك“ مؤخرًا بأن تدشن أستوديو لإعداد الممثلين قالت إنها بالفعل لديها واحد، ويضم عددًا كبيرًا من المواهب، مؤكدًة أنها أول فنانة تدشن أستوديو لإعداد ممثلين على درجة عالية من الكفاءة.

وأوضحت نهى أن لديها ورشة لكتابة السيناريو أيضًا باعتبارها كاتبة سيناريو وخلال الفترة القادمة ستعمل على تطوير الورشة ليكون لها مقر في الخليج.

وأكدت الفنانة المصرية أن وفاة مواطنها المخرج أسامة فوزي، الذي رحل عن عالمنا منذ يومين، هو السبب وراء إعلانها البحث عن مهنة أخرى بجانب مهنة الفن، لأنها رأت القهر والظلم الذي تعرض له على أيدي الكثيرين، معتبرًة أنه مخرج موهوب، لكنه لم يأخذ فرصته بعد إلى أن تسبب القهر والاكتئاب في وفاته، مؤكدة أنها ستنقذ نفسها من الموت بالقهر والاكتئاب.

وتابعت أنها رفضت العديد من العروض الفنية سواء في السينما أو التلفزيون، خلال الفترة الماضية، نظرًا لتفاهة الموضوعات المقدمة على حد وصفها، رافضًة الإفصاح عن هذه الأعمال؛ لأن فنانين زملاء قبلوا بها.

 وأشادت الفنانة المصرية بالكثير من النجوم الشباب، الذين ظهروا على الساحة مؤخرًا، وأن لدى الكثير منهم موهبة ومواكبة للتطور، لكن العقدة لدى المنتجين الذين يعتمدون على من يعرفونهم فقط.

وعن موعد عودتها للفن، قالت: ”إذا تم عرض عمل ذي قيمة فنية يضيف لي ويقدر موهبتي الفنية سأقبله“، متمنية العمل مع الزعيم عادل إمام.

وكانت الفنانة المصرية نهى العمروسي، قد أعلنت عن اتخاذها قرارًا باعتزال الفن، والبحث عن مهنة أخرى، موضحة أن العمل في مهنة الفن يؤدي إلى القهر حسب تعبيرها.

وكتبت العمروسي عبر حسابها الشخصى على ”فيسبوك“: ”أنا قررت أدوّر على مهنة تانية غير الفن، وأظن إن القرار ده جه متأخر شوية لإني كان لازم أفهم من بدري إن المهنة دي ممكن تقهر صاحبها، وأنا مش عايزة أموت مقهورة ومكسورة القلب، نفسي أموت مبسوطة وقلبي مرتاح“.

يُذكر أن آخر المشاركات الفنية لنهى العمروسي، كانت من خلال مسلسل ”الخانكة“ منذ عامين، وهي من مواليد عام 1963، تخرجت من المعهد العالي للسينما ومن أبرز أعمالها في السينما ”جزيرة الشيطان“ و“حنفي الأبهة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com