عائلة المغني الأمريكي نيلسين تطلب من ترامب وقف استخدام أغانيه في التجمعات العامة

عائلة المغني الأمريكي نيلسين تطلب من ترامب وقف استخدام أغانيه في التجمعات العامة

المصدر: أ ف ب

دعت عائلة المغني برينس روجر نيلسن من الرئيس الأميركي دونالد ترامب التوقف عن بث أغنيات المغني خلال لقاءاته العامة كما حصل مرات عدة سابقًا.

وقال عمر بايكر، الأخ غير الشقيق للمغني الراحل روجر نيلسن، عبر “تويتر”، إن “ورثة برينس لم يعطوا يومًا موافقتهم للرئيس ترامب أو للبيت الأبيض على استخدام أغنيات برينس وهم طلبوا التوقف فورًا عن أي استخدام لها”.

وفي وقت سابق، ذكرت وسائل إعلام أمريكية، عدة أن فريق حملة الرئيس الأمريكي استخدم أغنية برينس الشهيرة “بوربل راين” في لقاءات عامة عدة.

ويُضاف برينس إلى قائمة طويلة من الفنانين الذين طلبوا شخصيًا أو عن طريق ورثتهم من الرئيس الأمريكي الكف عن استخدام أغنياتهم في لقاءاته العامة.

ونددت أسماء معروفة في المجال الموسيقي مثل “رولينغ ستونز” وأديل ونيل يونغ و”آر إي أم” و”أيروسميث” و”كوين” إضافة إلى ورثة جورج هاريسون باستخدام أعمالهم خلال تجمعات الجمهوريين، فيما انتقدت عائلة مغني الأوبرا الشهير لوتشيانو بافاروتي استخدام حملة ترامب لأحد المقاطع التي أداها الفنان الراحل بعنوان “نيسون دورما”.

ويتيح القانون، للمسؤولين الأمريكيين، الحصول على تراخيص من شركات متخصصة في مجال الحقوق الفكرية مثل “أسكاب” ما يجنبهم الحصول على موافقة علنية من المغنين أو الفرق الموسيقية المعنية.

لكن القانون الأمريكي ينص كذلك على جواز طلب الفنان عدم استخدام أعماله الموسيقية في حال “كانت الحملة تترك انطباعًا مغلوطًا بأن الفنان يدعم المرشح”، وفق الجمعية الأميركية لصناعة الموسيقى “أر آي ايه ايه”.

ولوّح فنانون كثر بينهم “كوين” باللجوء إلى القضاء لتحقيق هذا المطلب لكن، أيًا منهم لم يقدم على هذه الخطوة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع