عزت العلايلي يكشف حقيقة غضبه من مخرج ”تراب الماس“ – إرم نيوز‬‎

عزت العلايلي يكشف حقيقة غضبه من مخرج ”تراب الماس“

عزت العلايلي يكشف حقيقة غضبه من مخرج ”تراب الماس“

المصدر: صفوت دسوقي- إرم نيوز

بعد غياب دام عدة سنوات عاد الفنان المصري الكبير عزت العلايلي إلى شاشة السينما من خلال فيلم ”تراب الماس“ للمؤلف أحمد مراد والمخرج مروان حامد، والذي تم طرحه في دور العرض بموسم عيد الأضحى الحالي.

وفور طرح العمل تجاريًا ترددت أنباء تؤكد أن عزت العلايلي غاضب من المخرج ونادم على المشاركة في الفيلم بسبب حذف عدد كبير من مشاهده.

”إرم نيوز“ سألت الفنان الكبير عن حقيقة غضبه من المخرج والشركة المنتجة للفيلم، فرد قائلًا: ”غير صحيح أنني نادم على العمل في الفيلم أو غاضب من شكل التتر فقد سمعت أخبارًا كثيرة حول الأمر والحقيقة أنني راض تمامًا ولا يوجد أي خلاف“.

وتابع العلايلي: ”لم يتعرض دوري للحذف، فقد وافقت على العمل وأعلم أن المساحة محدودة جدًا ولا تتخطى التسعة مشاهد وقد بهرني السيناريو لذا وافقت على الفيلم، أنا أنتمي إلى جيل يدرك أن الدور في قيمته ومدى تأثيره في العمل ولا يقاس بالحجم أو المساحة“.

وبشأن طبيعة التعامل مع المخرج الشاب مروان حامد، قال: ”بالمناسبة أنا متواصل مع الجيل الجديد ومدرك للتطور التقني الرهيب الذي شهدته صناعة السينما، معجب بمروان حامد وأرى أنه مخرج متميز وله رؤية وقد سعدت بالتعاون معه“.

وعن رأيه في الفيلم، قال: ”عندما قرأت رواية تراب الماس أعجبتني جدًا وكنت سعيدًا بتحويلها إلى لغة سينما كما نقول (الجواب يبان من عنوانه) وقدمت شخصية رجل أعمال يتم قتله واستمتعت بالدور لأن العمل يضم ممثلين موهوبين“.

وبسؤاله عن الإيرادات وهل يشغل باله شباك التذاكر، فرد قائلًا: ”بالطبع أتمنى أن يحقق الفيلم إيرادات كبيرة لأنه دليل نجاح ولكن جمهور العيد ذوقه مختلف، حيث يفضل الأكشن والكوميديا“.

وعن المشكلات التي تواجه السينما، قال عزت: ”لا يجب أن نترك السينما في يد المنتج الفرد وأتمنى عودة الدولة إلى الإنتاج لأن دخولها يخلق حالة من التوازن ويسمح بتقديم أعمال فنية مهمة ولا تخضع إلى لغة السوق“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com