ما حقيقة توقيف المشهورة الإماراتية كشونة وصديقتها في سلطنة عُمان؟

ما حقيقة توقيف المشهورة الإماراتية كشونة وصديقتها في سلطنة عُمان؟

المصدر: فريق التحرير

نفت الممثلة السورية مروة راتب، صديقة نجمة السوشال ميديا الإماراتية الملقبة بـ“كشونة”، الأنباء التي تحدثت عن توقيفهما في سلطنة عُمان، خلال زيارتهما الأخيرة لمدينة صلالة.

وقالت مروة، في مقطع فيديو قصير، تداوله نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي: إن ”كل ما تم تداوله هو عبارة عن إشاعات مغرضة لا تمت إلى الحقيقة بصلة“.

وأضافت أنها وصديقتها ”كشونة موجودتان حاليًا في الإمارات وأنهما احترمتا قوانين سلطنة عُمان تمامًا، كما تحترمان قوانين دولة الإمارات“، مشددة على ”رفضهما التلاعب بسمعتهما عن طريق نشر أخبار كاذبة“.

وكان ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي من متابعي ”كشونة“ قد تداولوا أخبارًا تفيد بتوقيفها وصديقتها السورية خلال زيارتهما لمدينة صلالة العُمانية، مبررين ذلك بغيابهما لمدة يومين عن الظهور على حسابيهما بمواقع التواصل الاجتماعي، حيث كانتا تشاركان تفاصيل الرحلة أولًا بأول عبر مقاطع فيديو.

وربما ساهم انقطاع الثنائي ”كشونة ومروة“ عن الإنترنت لمدة يومين، في رواج شائعة اعتقالهما في سلطنة عُمان، خصوصًا وأن بعض النشطاء سجلوا تحفظهم على الرحلة وما أثارته من جدل، خاصة إقدام الفتاتين على ذبح شاة، ورمي بعض النفايات في أماكن استراحتهما.

https://twitter.com/kku0o5RFHGXtgq7/status/1021077000453263362

وكانت نجمة السوشال ميديا الإماراتية الملقبة بـ”كشونة“ قد نشرت مقاطع فيديو توثّق محطات من رحلتها إلى صلالة العُمانية، حيث ظهرت في بعضها وهي تقوم بذبح شاة وطهيها مع الرقص على بعض الوصلات الموسيقية.

 

كما ظهرت في فيديو آخر وهي تقوم بتفقد حرارة سيارتها وتزودها ببعض المياه.

ووثّق نشطاء عُمانيون على مواقع التواصل الاجتماعي ما قالوا إنها تصرفات من ”كشونه“ تستوجب التوقيف، وشاركوا صورًا لها وهي ترمي عبوات ماء وبعض النفايات، في إحدى الحدائق السياحية بالسلطنة.

وعلّق مغرد عُماني يقول: ”زين لو شرطة عُمان السلطانية تطبق الفقرة الخامسة على كشونة بسبب رميها لقنينة الماء وتسببها بتلويث البيئة.. و يا غريب كن اديب“.

وهو ما تطلب الرد من كشونه، التي نشرت صورة كتبت عليها: ”صدق المثل يوم يقول من يطلع من بلاده يقل مقداره“.

وعلّقت مغردة على رحلة النجمتين إلى سلطنة عُمان، قائلة: ”الدنيا أحلى مالقاها إلا كشونه رايقه وموسع الصدر تتنقل من الإمارات والسعودية وعُمان ههههه فيها فصله“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة