عدنان إبراهيم يغادر المغرب بشكل مفاجئ

عدنان إبراهيم يغادر المغرب بشكل مفاجئ

المصدر: وداد الرنامي - إرم نيوز

أكدت وسائل إعلام مغربية، الاثنين، أن المفكر الإسلامي الفلسطيني الأصل عدنان إبراهيم، غادر المغرب عائدًا إلى النمسا حيث يقيم، بعد قضائه 4 أيام في ضيافة المملكة، دون إلقاء أي درس ديني علني.

وكانت إدارة صفحة عدنان إبراهيم قد أعلنت قبل أيام عن دعوته من طرف وزارة الأوقاف و الشؤون الإسلامية بالمغرب لإلقاء دروس دينية، ولم توضح إن كان ذلك في إطار الدروس الحسنية التي تلقى أمام العاهل المغربي، أو فقط في بعض مساجد المملكة.

وأثار الخبر جدلاً حادًا في مواقع التواصل الاجتماعي بين أعضاء التيار المحافظ من العلماء و المتابعين، و تيار آخر أكثر تقبلاً للأفكار الحديثة، فانتقد المحافظون المفكر الإسلامي بسبب آرائه الجريئة والمتعلقة بالسنة والصحابة وعدد من الأحكام الشرعية، فيما رحب به الفريق الثاني ودعا للاستماع إليه ومقارعته بالحجة.

جدير بالذكر أن وزارة الثقافة و الإعلام في السعودية كانت قد أصدرت تعليماتها منتصف شهر مايو الماضي، للقنوات السعودية الحكومية و الخاصة، بعدم استضافة عدنان إبراهيم، بسبب آرائه الدينية المخالفة للآراء التي تتبناها هيئة كبار العلماء في المملكة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com