تفاصيل الساعات الأخيرة في حياة مديحة يسري (فيديو)

تفاصيل الساعات الأخيرة في حياة مديحة يسري (فيديو)

المصدر: سيد الطماوي– إرم نيوز

روى الفنان المصري، سامح الصريطي، تفاصيل الساعات الأخيرة في حياة الفنانة، مديحة يسري، التي وافتها المنية مساء أمس الثلاثاء، عن عمر ناهز الـ97 عامًا داخل مستشفى المعادي العسكري، وذلك بعد صراع طويل مع المرض.

وقال الصريطي، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج ”هذا الصباح“ المذاع على فضائية ”إكسترا نيوز“ اليوم الأربعاء، إنه كان آخر الفنانين الذين قاموا بزيارة مديحة يسري قبيل وفاتها بساعات، بصحبة دلال عبدالعزيز وإلهام شاهين ودنيا سمير غانم.

وأضاف أنّ ”الفنانة الراحلة عاتبته على انشغاله عنها وتأخره في السؤال عليها وعدم زيارتها منذ بداية رمضان“، مضيفًا أنها ”كانت تهتم بتفاصيل مظهرها رغم وجودها على فراش المرض“.

ولفت إلى أنها ”أخبرته بشدة الآلام التي كانت تعاني منها بجانب (كحة) شديدة ومشاكل في الرئة، وأنها كانت ترغب في قضاء آخر أيامها بمستشفى المعادى العسكري“.

وأكد الصريطي أنها ”شددت عليه بعدم تركها وطلبت منه زيارتها باستمرار حتى لا تشعر بالوحدة، وأنه وعدها بزيارتها مرات أخرى، ولم يكن يعلم أنها ستكون آخر مرة يراها فيها، وأنها ستودع الدنيا وتغادر“.

وأوضح أنه ”طالبها في حالة رغبتها لرؤية أي فنان أن تقوم بالاتصال به وسيزورها في أقرب وقت“، لترد الراحلة قائلة: ”لازم تيجي على طول تزوروني“.

يذكر أنّ أول ظهور لـ“يسري“ كان مع المطرب محمد عبدالوهاب في فيلم ”ممنوع الحب“ عام 1940، واختيرت واحدة من بين أجمل عشر نساء في العالم خلال حقبة الأربعينيات.

وشاركت الفنانة الراحلة ببطولة ما يزيد عن 90 فيلمًا سينمائيًا، وتعتبر هي وفاتن حمامة الممثلتين الوحيدتين اللتين مثلتا مع أربعة من نجوم الغناء في مصر، وهم محمد عبدالوهاب وفريد الأطرش ومحمد فوزي وعبدالحليم حافظ وقررت اعتزال المجال الفني في عام 2012.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com